- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

%23.1 ارتفاع الصادرات الوطنية

عمون – سجلت الصادرات الوطنية، خلال النصف الأول أعلى قيمة لها مقارنة مع الفترات نفسها من السنوات الخمس الماضية، لتبلغ قيمتها خلال النصف الأول من العام الحالي7ر2 مليون دينار، وبارتفاع نسبته 23.1 بالمئة، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

ووفقا لتقرير أعدته وزارة الصناعة والتجارة، بلغت قيمة الصادرات الوطنية 579.7 مليون دينار خلال شهر حزيران العام الحالي مقابل 458.8 مليون دينار خلال الشهر ذاته من عام 2020، لتسجل ارتفاعًا مقداره 26.4 بالمئة، وفقًا للبيانات الرسمية الصادرة عن دائرة الإحصاءات العامة.

وعلى مستوى التركيب السلعي للصادرات الوطنية خلال النصف الأول من العام الحالي، شهدت الألبسة والتي تُعد من المنتجات ذات الأهمية النسبية العالية للصادرات ارتفاعًا بنسبة بلغت 15.8 بالمئة، وارتفعت الأسمدة بنسبة 102.2 بالمئة، والبوتاس الخام بنسبة 3.7 بالمئة، ومحضرات الصيدلة بنسبة 10.7 بالمئة، والفوسفات الخام بنسبة 23.3 بالمئة، والمنتجات الكيماوية غير العضوية بنسبة 41.5 بالمئة.

وعند استثناء منتجات الألبسة فإن الصادرات الوطنية، تكون قد ارتفعت بنسبة 25.4 بالمئة خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق.

وكذلك الحال عند استثناء البوتاس الخام والفوسفات الخام والخضار والفواكه والحيوانات الحية فإن الصادرات الوطنية تكون قد ارتفعت بنسبة 25.2 بالمئة خلال النصف الأول من العام الحالي مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق، ويُعد هذا مؤشرًا على أن الأهمية الأولى بغضّ النظر عن الكميات المصدرة والقيم المالية هي الإيمان بأن المنتج الوطني قابل للتصدير والمنافسة في الأسواق الخارجية، وقادر على تلبية المتطلبات والشروط المعيارية الدولية المتعارف عليها.

وبين التقرير عجز الميزان التجاري بنسبة 24.6 بالمئة، خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة مع العام الماضي، بالتزامن مع تعافي الاستهلاك المحلي وعودته لمستوياته التي كان عليها خلال 2019 وهو ما زاد فاتورة المستوردات خلال النصف الأول من عام 2021 والتي سجلت ارتفاعًا بما نسبته 22.3 بالمئة مقارنة مع العام 2020.

وبالنظر إلى بعض دول المنطقة، فقد شهد الميزان التجاري زيادة في قيمة العجز خلال النصف الأول من العام الحالي لتونس بنسبة 14.14 بالمئة، والمغرب بنسبة 13بالمئة.

كما انخفضت قيمة المعاد تصديره بما نسبته 5.4 بالمئة خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة مع نفس الفترة من عام 2020، وذلك نتيجة لتداعيات الجائحة وما لحقها من اغلاقات.

ووفقًا لمنظمة التجارة العالمية، فقد تعافت التجارة العالمية بشكل أسرع من المتوقّع منذ النصف الثاني من عام 2020 بعد أن تراجعت بشكل حاد خلال الموجة الوبائية الأولى لفيروس كورونا، وتتوقع المنظمة أن ينمو حجم تجارة البضائع بنسبة 8 بالمئة العام الحالي، وبنسبة 4 بالمئة العام المقبل.

(بترا)

#ارتفاع #الصادرات #الوطنية

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد