- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اتفاقية لتدعيم الأنشطة الثقافية وحقوق الإنسان في الأحياء الشعبية

اتفاقية لتدعيم الأنشطة الثقافية وحقوق الإنسان في الأحياء الشعبية

وقّعت وزيرة الثقافة حياة قطاط القرمازي مع المعهد العربي لحقوق الإنسان ممثلا في رئيس مجلس إدارته عبد الباسط بن حسن، مساء اليوم اتفاقية في شكل خطة مشتركة تشمل مجموعة من البرامح تتعلق أساسا ب:

*انتاج برامج متخصصة حول الحقوق الثقافية وثقافة حقوق الإنسان ويتم تنشيطها ووضع تصوراتها من قبل كفاءات وإطارات وزارة الثقافة بالتعاون مع فريق المعهد.

*دعم المعهد من خلال بعث نواة لمكتبة الأطفال بفضاء المواطنة، والمساعدة في تهيئة “دار السيدة” وفضاء المواطنة في إطار الحفاظ على المعالم ذات الطابع التراثي.

*تنظيم جملة من الندوات الفكرية حول إدماج المقاربة الحقوقية في سياسات عمل الوزارة، ووضع برامج وتصورات لنشر الثقافة عامة وثقافة حقوق الإنسان خاصة في الأحياء الشعبية المجاورة لمقر المعهد باعتماد مقاربة تقوم على الادماج وثقافة القرب، بالإضافة إلى التعريف بحقوق الملكية الفكريّة وتطوير النّقاش حولها.

وأكدت وزيرة الثقافة حياة قطاط القرمازي في أن الاتفاقية هي برنامج تنفيذي وليست حبرا على ورق وتكرّس حق كل مواطن في الثقافة التي تساهم في تحصين الشباب التونسي من خطر كل الانزلاقات نحو التطرّف والانحراف، وفق تعبيرها.
*خليل عماري

#اتفاقية #لتدعيم #الأنشطة #الثقافية #وحقوق #الإنسان #في #الأحياء #الشعبية

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد