تقدم محام مصري ببلاغ إلى النائب العام يتهم فيه الفنان محمد رمضان بقتل الطيار أشرف أبو اليسر “معنويا”.

قال المحامي سمير صبري في بلاغه العاجل إن المبلغ ضده (محمد رمضان) “ظهر منذ فترة مع الطيار أشرف أبو اليسر مستغلاً وجوده على الطائرة التي يقودها الفقيد، وتعمد التصوير معه داخل كبينة الطائرة مما أثار العديد من المشكلات من جراء تلك الصورة التي نتج عنها فصل الطيار من عمله ومنعه من مزاولة المهنة وقطع مصدر رزقه”، بحسب موقع “القاهرة 24”.

اقرأ أيضا:  الفنان التشكيلي رفيق الكامل في ذمة الله

وتابع أنه في أعقاب قيام الطيار برفع دعوى تعويض ضد الفنان المصري عن الأضرار التي لحقته من جراء فعل المبلغ ضده، تم الحكم بإلزامه بأداء مبلغ 6 ملايين جنيه تعويض عن الأضرار التي لحقت به.

واتهم المحامي في بلاغه محمد رمضان بـ “عدم المبالاة بالحكم القضائي وقام بالاستهانة به وظهر بفيديو يقوم بإلقاء دولارات بكل تبجح في المياه دون احترامًا لهذا القضاء”.

اقرأ أيضا:  تُنشر لأول مرة .. تفاصيل الاجتماع بمنزل " أبو عياض" في جانفي 2013 وقرار إغتيال الشهيد شكري بلعيد

وأكد صبري، أن ممارسات محمد رمضان في تلك الفترة أدت إلى إصابة الطيار بالاكتئاب النفسي والأمراض العديدة التي دخل على إثرها العناية المركزة.

واعتبر أن أخبارا وصلت الطيار حول ممارسات رمضان وعدم احترامه للحكم ومن ثم نيته التملص من دفع مبلغ التعويض له أثرت على نفسيته وقادت إلى وفاته في النهاية.

اقرأ أيضا:  قضايا الاغتصاب تلاحق طارق رمضان من جديد

وقال المحامي إن ما قام به الفنان المصري: “يعد مجرم قانونًا حيث إنه قد ارتكب جريمة قتل النفس والمعاقب عليها بقانون العقوبات مستخدمًا التأثير النفسي والمعنوي على المجني عليه”.
وأوضح في البلاغ أن “جريمة القتل بالوسائل المعنوية هي إزهاق روح إنسان آخر دون المساس بجسمه وإنما يحدث بانفعالات تؤثر على عمل أعضائه الداخلية أو تعطلها مما تؤدي إلى وفاته”.

تابعوا Tunisactus على Google News