- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اجتماع أوروبي عاجل بشأن الهجوم الإلكتروني على أوكرانيا


علق الاتحاد الأوروبي على الهجوم الإلكتروني الذي تعرضت له أوكرانيا، الجمعة، بالتأكيد على الاستعداد لمساعدة كييف.

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد جوزيب بوريل اليوم إن “كافة موارد” الاتحاد جاهزة لمساعدة أوكرانيا في أعقاب هجوم معلوماتي طال مواقع إلكترونية حكومية.

وأكد بوريل أن ممثّلي اللجنة السياسية والأمنية بالاتحاد الأوروبي سيعقدون اجتماعا عاجلا لمناقشة الهجوم، والذي قال إنه “يستحق الإدانة”.

يأتي ذلك فيما أعلن جهاز الاستخبارات الأوكراني اليوم أن الهجوم المعلوماتي الكبير على مواقع إلكترونية وزارية مهمّة لم يُسفر عن أي تسرّب لبيانات شخصية، مؤكدا بدء التحقيقات.

وأوضح في بيان أنه “لم يتمّ تغيير محتوى المواقع ولم تُسرّب أي بيانات شخصية بحسب معلومات أولية”.

وفي ذروة توتر مع روسيا، أعلنت أوكرانيا الجمعة تعرض مواقع حكومية من بينها وزارات لهجوم إلكتروني واسع النطاق، شمل وزارات التربية والعلوم، والخارجية، والطوارئ.

ويأتي الهجوم الإلكتروني على وقع انجراف الأزمة بين الدولة السوفيتية السابقة وروسيا إلى حافة الهاوية، بعد تحذير من حرب وشيكة جاء على لسان وزير الخارجية البولندي يوم الخميس.

وفي واشنطن، قال البيت الأبيض إن “خطر الغزو” الروسي لأوكرانيا لا يزال كبيرا، في ظل انتشار قرابة 100 ألف جندي روسي.

ورغم إعلان موسكو أنها لم تتخل بعد عن الدبلوماسية، فإنها أكدت في الوقت نفسه أن خبراءها العسكريين يجهزون خيارات، تحسبا للفشل في تهدئة التوتر بشأن أوكرانيا.

وطالما شكت واشنطن ودول غربية من هجمات روسية إلكترونية على مؤسساتها، لكن روسيا كانت تنفي في المقابل علاقتها بأي هجمات.

#اجتماع #أوروبي #عاجل #بشأن #الهجوم #الإلكتروني #على #أوكرانيا

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد