اختتام الندوة الدورية للمندوبين الجهويين للشؤون الثقافية

تمّ اليوم، الجمعة 26 مارس 2021، اختتام الندوة الدورية للشؤون الثقافية بمدينة الحمامات تحت شعار ”الثقافة والإدماج الاجتماعي والمجالي والاقتصادي”

هذا وتواصلت الندوة على مدى 3 أيام، حيث تناولت الصعوبات التي يشهدها العمل الثقافي في الجهات في ظل جائحة كورونا في محاولة لإيجاد الحلول الممكنة وتجاوز تداعياتها خلال الفترة المقبلة والتي تتزامن مع شهر رمضان وموسم المهرجانات الصيفية.
من جهته، أشار المدير العام للمؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية، يوسف الاشخم، خلال مداخلته، الى أن عمل المؤسسة ليس الإصلاح بل مقاربة المهرجانات انطلاقا من دورها في السياسة الثقافية وهو الدور الأساسي الذي تلعبه والذي اعتبره دورا كبيرا في مساندة ومعاضدة المهرجانات الكبرى، مستعرضا في ذات السياق بعض النقائص والصعوبات التي تعترض المؤسسة منها التنظيم والمديونية .
كما تضمّن برنامج الندوة في يومها الثاني ورشة حول الصعوبات والعراقيل والتي قدم من خلالها كل المشاركين أفكارهم ومقترحاتهم حول المشاكل اللوجستية والمادية التي تعترضهم وتقديم نقاط القوة والتحسين من أجل النهوض بالمهرجانات قبل أن يقدم السيد يوسف الأشخم الإجابات الضافية حول كل التساؤلات.
أما فيما يتعلّق بالأهداف، فقد توزّعت على 3 فترات، حيث أكد الأشخم أن الهدف على المدى القريب هو إعادة تنظيم المهرجانات إلى دائرة تنطبق فيها أسس اقتصادية تهدف جميعها إلى تطوير نسبة النمو بالاعتماد على قواعد توازن بين الصالح العام والخاص و تراتيب تجارية وجبائية ومالية.
وعلى المستوى المتوسط فتتمثل الأهداف في رقمنة التصرف والتعاون والتواصل مع المهرجانات اللامركزية، التأسيس لعلاقة بحث وتطوير مع الجامعات، تنظيم وترشيد العلاقة بين الجهة المانحة والجهة المنتفعة بالمنحة، تأسيس أكاديمية وطنية للتكوين في جميع اختصاصات ومتطلبات تنظيم المهرجانات وتكوين الشبكات والبرمجة وطنيا ودوليا والدبلوماسية الثقافية.
أما على المستوى البعيد فتتمثل الأهداف في تحقيق إشعاع المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية الراجعة بالنظر للمؤسسة والتعريف بها وطنيا ودوليا باعتماد الخطط والوسائل المناسبة للتسويق والاتصال، وتكريس اللامركزية الثقافية وذلك بتطوير صيغ التعاون والشراكة مع المندوبيات الجهوية للثقافة والمؤسسات والهياكل الثقافية العاملة في المستويين الجهوي والمحلي.

اقرأ أيضا:  اختتام المهرجان الدولي لأفلام حقوق الإنسان في تونس

إقرأ أيضاً

تابعوا Tunisactus على Google News