- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

البحرين- الهوّاري من تونس لـأخبار الخليج الرّياضي: المنافسة شرسة.. ولقب الأندية العربية لن يخرج عن أحد هذه الأندية



(MENAFN – Akhbar Al Khaleej) متابعة: علي ميرزا الأحد ١٦ فبراير ٢٠٢٠ – 02:00 يرى الكابتن فوزي الهواري المدرب السابق لطائرة النصر والمدير الفني الحالي لفريق مدينة قليبية أنّ النسخة 38 من بطولة الأندية العربية للكرة الطائرة التي يستضيفها الأهلي المصري في العاصمة المصرية القاهرة خلال الفترة 16 – 28 فبراير الجاري ستكون المنافسة فيها شرسة وقويّة، وأنّ لقب البطولة لن يخرج عن أحضان أحد هذه الأندية وهي: الأهلي والزمالك (مصر) العربي (قطر) والأهلي (البحرين).
والجدير ذكره أنّ لقب النسخة السابقة 37 التي أقيمت في تونس قد فاز به الرّيان القطري بعد تغلبه في المباراة النهائية على حساب فريق الترجي التونسي بثلاثة أشواط مقابل شوطين.
وكان الهوّاري قد تحدّث من تونس لـ”أخبار الخليج الرياضي قائلا: أتمنى أن يقدم الأهلي ممثل طائرة البحرين والفائز بنسختين سابقتين المردود الطيب، وأن يظهر بالشكل الذي يعكس صورة طائرة المملكة على شاكلة المستوى الذي ظهر به فريق دار كليب في الاستحقاق الخليجي 37 الأخير الذي اختتم في دولة الكويت الشقيقة.
ويرى المدير الفني لفريق قليبية أنّ الأهلي البحريني سبق له أن حصل على لقب عربيّ في مصر، وهذا بدون شكّ سوف يجعل العيون عليه من المنافسين وخاصة من ممثلي الطائرة المصرية الأهلي والزّمالك، وسوف يعملان له ألف حساب على حدّ تعبيره.
وردا على سؤالنا المتعلق بأنّ الأهلي مستضيف البطولة وشقيقه الزمالك سوف يلعبان على أرضهما وبين أحضان جماهيرهما.. فهل سيعطي ذلك ميزة ستفتقدها بقية الفرق المنافسة؟ قال الهواري: بدون شكّ الفرق المصرية مستواهم قويّ وخاصة الأهلي الذي وصفه بأنه سيمثل رقما صعبا لبقية المنافسين، ولعبه على أرضه وبين جماهيره سوف يصعّب من مهمة بقية المنافسين بدون شكّ، وعلينا أن نأخذ بعين الاعتبار أنّ الزمالك قد فاز مؤخرا على منافسه الأهلي بثلاثة أشواط مقابل شوط، وهذا يعني أنّ الزمالك سيكون هو الآخر معنيّا بالمنافسة.
ويرى أنّه لا خوف على الشقيقين ناصر ومحمد عنان من التعب والإرهاق جراء مشاركتهما في معترك بطولة الأندية الخليجية 37 في الكويت، مشيرا إلى استبعاد تأثرهما من الناحية البدنية في ظل وجود الكابتن أيمن المنصالي وهو متخصّص في الإعداد البدني ويعرف كيف يجعل لاعبيه في أحسن حالاتهم وجاهزيتهم البدنية.
ولفت الهواري إلى أنّ النسختين السابقتين كانتا في تونس وفاز بهما القطريون، ورغم غياب الفرق التونسية القوية وذات التأثير عن الحضور، إلا أنّه مع وجود الفرق القطرية سوف تكون المنافسة شرسة بين أربعة فرق، ويرى أنّ كلّ التكهنات والترشيحات ممكنة.
وتعقيبا على مدى تطوّر الأندية والمنتخبات العربية عن ذي قبل أكّد الهواري أنّ التطور بدون شكّ موجود، وهذا لا يأتي إلا بمضاعفة الاحتكاك الخارجي مع الفرق والمنتخبات القوية وذات المستويات العالية بغية الاستفادة والتعلم منها، لافتا إلى أنه شخصيا سوف يتابع تفاصيل البطولة، وخاصة في أدوارها النهائية.
والجدير بالذكر هنا أنّ ممثل طائرة المملكة قد أوقعته القرعة في المجموعة الثانية إلى جانب العربي القطري،الهلال الليبي، شباب الأهلي الإماراتي، وخدمات جباليا الفلسطيني.MENAFN1502202000550000ID1099709874


المصدر


الصورة من المصدر : menafn.com


مصدر المقال : menafn.com


- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد