- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

البنك الإفريقي للتنمية: موريتانيا اختارت التداين الخارجي بكثافة سنة 2021

قال تقرير أصدره البنك الأفريقي للتنمية لسنة 2021 تحت عنوان “آفاق الاقتصاد في شمال إفريقيا” وتم نشره بتاريخ 3 نوفمبر 2021، إن نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال سنة 2020 كان سلبيا بنسبة -1,1 % مسجلا بذلك انخفاضا بنسبة -5,1% مقارنة بسنة 2019.

تسببت جائحة كوفيد -19 وهبوط أسعار النفط والتوقف المفاجئ للسياحة في حصول ركود اقتصادي في شمال إفريقيا بلغ معدله 1.1٪ في عام 2020 مما تسبب في انخفاض الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 5.1% مقارنة بسنة 2019.

كما شهدت اقتصاديات بلدان شمال افريقيا ثلاث صدمات وهي جائحة كوفيد 19وانهيار اسعار البترول والتراجع المفاجئ للسياحة. ويعود سبب الانكماش في مستوى النمو، بالأساس، إلى انخفاض المبادلات التجارية مع الشركاء الاوروبيين للمنطقة مع تباطؤ اقل خطورة مما كان متوقعا نظرا للتدخل السريع للحكومات للتخفيف من مضاعفات الجائحة.

وكان الانكماش الاقتصادي في دول شمال إفريقيا متفاوتا من دولة إلى اخرى، حيث كانت ليبيا (-60.3٪) وتونس (-8.8٪) والمغرب (-7.1٪) الأكثر تأثرا من الأزمة في حين كانت مصر واحدة من البلدان القليلة في العالم التي سجلت نموًا إيجابيًا بنسبة + 3.6٪. وبشكل عام فقد تدهورت متغيرات الاقتصاد الكلي حيث تضاعف متوسط عجز الميزانية (من5.7٪ من الناتج المحلي الإجمالي خلال 2019 إلى 11.6٪ عام 2020)، وارتفع العجز الجاري من 4.9٪ إلى 8.8٪ من الناتج المحلي الإجمالي.

#البنك #الإفريقي #للتنمية #موريتانيا #اختارت #التداين #الخارجي #بكثافة #سنة

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد