- الإعلانات -

- الإعلانات -

“البيئة” تؤكد أهمية التربية المكثفة للماشية في رفع كفاءتها الإنتاجية وزيادة الفرص الاستثمارية

أكد وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة للزراعة المهندس أحمد بن صالح العيادة، أن الفرص الاستثمارية في التربية المكثفة للضأن والماعز في المملكة تحقق عوائد اقتصادية عالية، كما أن تغذية الأغنام بالأعلاف المتكاملة تسهم بشكلٍ كبير في ارتفاع كفاءة إنتاجيتها، وزيادة ربحية المربين.جاء ذلك خلال ورشة عمل أقيمت بمقر الوزارة في الرياض بعنوان “الفرص الاستثمارية في التربية المكثّفة للضأن والماعز وأنسب السلالات”؛ لمناقشة تجارب القطاع الخاص في الاستثمار بقطاع الثروة الحيوانية.وشهدت الورشة استعراض بعض المشاريع الناجحة في استثمار سلالات متنوعة من الأغنام، إلى جانب أهمية مساهمة المزارع النموذجية في التحسين الوراثي لها، بالإضافة إلى تبادل الآراء والتجارب مع المستثمرين ومربيّ الأغنام.وأوضح المهندس العيادة أن الممارسات الحديثة في تربية الأغنام واستخدام الأعلاف المتكاملة في التغذية؛ تُلبي احتياجات الأغنام كافة، وتعمل على رفع جودة إنتاجيتها من اللحوم والألبان، بالإضافة إلى تحقيق أرباح عالية تعزز من نمو مشاريع مربي الماشية، وزيادة مساهمتهم في الاقتصاد الوطني.يُذكر أن الوزارة أطلقت العديد من البرامج والمبادرات لتطوير قطاع الثروة الحيوانية، وتحسين إنتاجية قطاع الماشية، وذلك من خلال العمل مع المربين للتحول من التربية التقليدية إلى التربية الحديثة؛ عبر استخدام الوسائل الحديثة والممارسات الصحيحة، مما يسهم في رفع الإنتاجية، والحفاظ على الموارد الطبيعية.

#البيئة #تؤكد #أهمية #التربية #المكثفة #للماشية #في #رفع #كفاءتها #الإنتاجية #وزيادة #الفرص #الاستثمارية

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد