- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

البيئة: 75% من مساحة الأرض تغير بشكل ملحوظ نتيجة الآثار السلبية للتغيرات المناخية على التنوع البيولوجى

أكد الدكتور كريم عمر المدير الفني لمشروع بناء القدرات (CB3) أن هناك العديد من الآثار السلبية للتغيرات المناخية على التنوع البيولوجى وعلى كوكب الأرض ، مشيرا الى أن معدل الإنقراض أصبح أسرع بحوالى 10,000%عن المعدل الطبيعى ، و أن حوالى 75%من مساحة الأرض تغير بشكل ملحوظ، وكذلك فقد نسبة 85%من الأراضى الرطبة حول العالم ، بالإضافة إلى انخفاض الإنتاجية الزراعية لنسبة 23%من مساحة اليابسة .

جاء ذلك خلال ورشة العمل التى نظمتها وزارة البيئة من خلال مشروع تعزيز القدرات الوطنية لتحقيق اتفاقيات ريو (CB3) للصحفيين والإعلاميين أعضاء جمعية كتاب البيئة تحت عنوان “مستجدات قضية التغيرات المناخية ودور الاعلام” ، وذلك بمحافظة الفيوم ، بحضور الدكتور أحمد وجدي مدير مشروع بناء القدرات (CB3) الدكتور كريم عمر المدير الفني لمشروع بناء القدارات (CB3)، الدكتور سمير طنطاوى مدير مشروع الإبلاغ الوطنى الرابع للتغيرات المناخية، والمهندسة سماح صالح مدير عام التنمية البيئية بقطاع الادارة البيئية ومدير وحدة التنمية المستدامة، الأستاذة هبة معتوق رئيس المركز الإعلامي بوزارة البيئة، محمد مصطفى مدير إدارة التخطيط والتدريب والتوعية بالوزارة وذلك فى إطار توجيهات الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة.

تأتى هذه الورشة فى إطار استعدادت مصر لإستضافة مؤتمر الأطراف الـ27 للتغيرات المناخية نوفمبر القادم بمدينة شرم الشيخ ، بهدف رفع الوعى بقضية التغيرات المناخية وتقديم المعلومات الكاملة حول دور مصر ووزارة البيئة فى التصدى لهذا القضية وكذلك دور المجتمع الدولى والمنظمات العالمية ، والتعريف بمخاطر التغيرات المناخية وما تسببه من مشكلات فى كافة القطاعات ، نظراً للدور الهام للإعلام فى نقل المعلومة الصحيحة للجمهور من خلال المنابر الإعلامية المختلفة والمساهمة فى تبسيط وتوصيل المعلومة للجمهور العام مما يساهم فى تغيير السلوك.

وأشار عمر إلى الإتفاقيات البيئية المتعددة الأطراف والتى تساهم فى معالجة القضايا البيئية ذات الأهمية العالمية ، وتهدف إلى تقاسم الهدف المشترك لتحقيق التنمية المستدامة وتعمل على التحكم فى التلوث وإدارة النفايات ، مشيراً إلى اتفاقيات ريو الثلاث الخاصة بالتغيرات المناخية ، التصحر ، التنوع البيولوجى .

من جانبه، قدم الدكتور أحمد وجدي مدير مشروع بناء القدرات (CB3) عرضاً تقديمياً حول المناخ والطقس والتطورات التى طرأت على مناخ كوكب الأرض ، وآليات الإنتقال الحرارى ، والتأثيرات السلبية للتغيرات المناخية على كوكب الأرض والآثار الإقتصادية والإجتماعية لها ، بالإضافة إلى تقديم شرح مبسط لظاهرة الإحتباس الحرارى ، والسبل التى لابد للبلدان إتباعها للتكيف والتخفيف من الآثار السلبية للتغيرات المناخية ، كما تم إستعراض الإجراءات المصرية للحد من الآثار السلبية للتغيرات المناخية على مصر ، علاوة على الإتفاقيات والمسئوليات العالمية لمواجهة تداعيات هذه الظاهرة على البلدان المختلفة .

من جانبه، أشار الدكتور سمير طنطاوى عضو الهيئة الدولية للتغيرات المناخية و مدير مشروع الإبلاغ الوطنى الرابع للتغيرات المناخية التابع لوزارة البيئة ، إلى الإنتهاء من إعداد الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية والتى تشمل مشروعات استثمارية فى مجال التغيرات المناخية وسيتم إطلاقها قريباً قبل انعقاد مؤتمر المناخ ، وذلك بعد اعتمادها من المجلس الوطني للتغيرات المناخية برئاسة رئيس مجلس الوزراء ، حيث تعد قصة نجاح مصرية فى مجال مواجهة التغيرات المناخية ، و تتضمن رؤية شاملة لكيفية التصدى للآثار السلبية للتغيرات المناخية، بهدف استكمال خطط التنمية والحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية ودعم الإقتصاد المستدام .

ولفت طنطاوى إلى بدء مشروع الإبلاغ الوطنى الرابع في تحديث إستراتيجية التنمية منخفضة الانبعاثات ثم تحديث تقارير المساهمات الوطنية على أن يتم تقديم تلك الدراسات للمجتمع الدولي قبل مؤتمر المناخ القادم، حيث تعكس تقارير الإبلاغ الوطنى جهود الحكومة المصرية فى التعامل على المستوى الوطنى مع قضية التغيرات المناخية.

وتضمنت فعاليات الورشة تنظيم زيارة للسادة الإعلاميين إلى محمية وادي الحيتان وإجراء جولة ميدانية لزيارة معالم قرية تونس.

#البيئة #من #مساحة #الأرض #تغير #بشكل #ملحوظ #نتيجة #الآثار #السلبية #للتغيرات #المناخية #على #التنوع #البيولوجى

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد