- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

التاريخ يكذب لسعد الشابي.. الأرقام تكشف أفضل أجنبي درّب الرجاء

عبد الإله محب

كذب التاريخ تصريحات المدرب التونسي، لسعد الشابي، الذي نصب نفسه كأفضل مدرب أجنبي في تاريخ المغرب والرجاء.

وتبين وفق الأرقام التي حصل عليها “سيت أنفو”، أن أفضل مدرب أجنبي درب الرجاء هو الراحل الأرجنتيني أوسكار فيلون.

وقاد أوسكار الرجاء في سنة 1999 لحصد لقبين مهمين، وهما دوري أبطال إفريقيا والبطولة المغربية.

وتوج الرجاء بلقب البطولة، بعد تسجيله لـ17 انتصار وهزيمتين لا غير مقابل 11 تعادل في 30 مباراة.

وفي دور المجموعات من العصبة الإفريقية، فاز الرجاء في 3 مباريات وانهزم في مباراة وحيدة وتعادل في مناسبتين.

وضمت مجموعة الرجاء حينها، أعرق الفرق كالأهلي المصري وقلوب الصنوبر الغاني وشوتينغ ستار النيجيري.

ولم ينهزم الرجاء ذهابا وإيابا في النهائي وفاز رغم الظلم التحكيمي بالضربات الترجيحية.

وتخطى الرجاء في النهائي فريقا يمثل العائلة الحاكمة في تونس، وهو الترجي التونسي، المملوك حينها لعائلة زين العابدين بنعلي وأقرباء زوجته.

وفي الأدوار الأولى قبل دور المجموعات، تخطى الرجاء نديامبور السنغالي في الإياب وانهزم في الذهاب والأمر ذاته مع فريق دجوليبا المالي، لكن الغلبة للرجاء في ركلات الحظ.

وتبين بعملية بسيطة أن الرجاء خاض 40 مباراة وانهزم في 4 مباريات، أما في عهد الشابي فانهزم الرجاء في 5 مباريات من أصل 40 مباراة.

ورجحت كفة أوسكار على حساب الشابي، لقيمة الألقاب التي فاز بها أوسكار في عام 1999 مقارنة مع ألقاب الشابي مع الرجاء في سنة 2000.

ويعتبر أوسكار أفضل مدرب أجنبي درب الرجاء، بعدما توج معه بسبتة ألقاب وهي البطولة والعصبة وأفرو آسيوية ودوري أبطال العرب والسوبر الإفريقي.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




#التاريخ #يكذب #لسعد #الشابي #الأرقام #تكشف #أفضل #أجنبي #درب #الرجاء

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد