- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

الرئيس التونسي يعين مديرا عاما جديدا للأمن الوطني

- الإعلانات -

شكرا لقرائتكم خبر عن الرئيس التونسي يعين مديرا عاما جديدا للأمن الوطني والان نبدء بالتفاصيل

الدمام – شريف احمد – عين رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيد، ليل الأربعاء، مديرا عاما للأمن الوطني وآمرا للحرس الوطني، وذلك بعد لقائه بقصر قرطاج، اسيد رضا غرسلاوي، المكلف بتسيير وزارة الداخلية.

وقرر رئيس تونس إدخال تغييرات في سلكي الحرس والأمن الوطنيين، وذلك بتعيين سامي الهيشري مديرا عاما للأمن الوطني، وشكري الرياحي آمرا للحرس الوطني.

وشغل سامي الهيشري سابقا خطة رئيس مجلس إدارة تعاونية موظفي الأمن الوطني والسجون والإصلاح، كما تم تعيينه في سنة 2016 متفقدا عاما للأمن الوطني.

كما قرر غرسلاوي، المكلف بتسيير وزارة الداخلية، وضع 3 مستشارين مقالين (برتبة وزراء)، عملوا بحكومتي يوسف الشاهد وهشام المشيشي، قيد الإقامة الجبرية، ليرتفع عدد المعنيين بهذا الإجراء الاحترازي إلى 10 شخصيات.

ويسير سعيد في تغييراته بخطى ثابتة، مع الوقت الذي تبدو فيه تونس أنها تتجه نحو حكومة جديدة تقود المرحلة الانتقالية في البلاد، وذلك بتأكيد من الرئيس الذي وعد بتكوين حكومة تعبر عن إرادة الشعب التونسي قريبا.

وفي شأن الإجراءات الصحية المتخذة هناك، قالت الرئاسة التونسية: «إن البلاد ستخفف حظر التجول الليلي، وسيسمح للمقاهي والمطاعم بفتح أبوابها حتى العاشرة مساء، في إطار تخفيف القيود المفروضة».

يأتي ذلك وسط تراجع في عدد الإصابات بالفيروس وزيادة واضحة في معدلات التطعيم.

وسجلت تونس 2626 إصابة جديدة، و40 حالة وفاة، خلال الـ 24 ساعة الماضية.

#الرئيس #التونسي #يعين #مديرا #عاما #جديدا #للأمن #الوطني

تابعوا Tunisactus على Google News

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد