- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح في حوار لـ الشرق: الاستضافة ستنعكس إيجابيا على رياضة المرأة العربية

أشادت سعادة الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة في مجلس التعاون الخليجي رئيس نادي سلوى الصباح بالأجواء التي تسير عليها بطولة كأس العرب الحالية التي تستضيفها قطر، وكمّ الإشادات الكبيرة من المسؤولين ووفود المنتخبات المشتركة بالتنظيم القطري الباهر لعاصمة الرياضة.
وقالت سعادتها في حوار خاص للشرق: البطولة العربية بمثابة مونديال بالنظر للتواجد العربي الرائع في البطولة، وعندما شهدت المجموعات الأربعة قبل البطولة تأكدت أن المنافسات ستكون قوية ومثيرة وهو الذي نشاهده بالفعل، والبطولة بمثابة بروفة جيدة للغاية للمنتخبات العربية التي ستشارك في بطولة كأس الأمم الأفريقية القادمة في الكاميرون لتجهيز صف ثانٍ واكتشاف لاعبين جدد يمكن الاستعانة بهم في البطولة”.
وأوضحت أن الأمر ينطبق أيضا على منتخبات آسيا، التي تخوض التصفيات النهائية لكأس العالم 2022، حيث ستكون البطولة العربية “بنكهة مونديالية”.

وعن المنافسة في بطولة كأس العرب قالت: “هناك الكثير من المنتخبات العربية القادرة على المنافسة على اللقب، وأبرزها المنتخب القطري صاحب الأرض الذي حسم تأهله إلى الدور ربع النهائي بعد الفوز على عمان في المباراة الماضية بهدفين مقابل هدف، كما أن منتخبات شمال أفريقيا مثل مصر وتونس والجزائر والمغرب من المنتخبات التي بإمكانها حصد اللقب، كما أن العراق والإمارات أيضا من المنتخبات التي لديها حظوظ في المنافسة”.
وأشادت بسير تحضيرات قطر لمونديال 2022 حيث أظهرت تميزاً كبيرا ونقلة على مستوى جاهزيتها لاستضافة بطولة كأس العالم المقبلة.
وأضافت أن دولة قطر استضافت العديد من البطولات الكبيرة التي أبهرت من خلالها العالم وأنها عاصمة الرياضة العالمية بامتياز.
وتابعت إن مونديال قطر سيكون مغايرا من حيث الحضور الجماهيري في ظل تقارب المسافات والإمكانية التي يتيحها لحضور أكثر من مباراة في يوم واحد، وهو ما سيساعد في تخفيض تكاليف التنقل للمشجعين الذين سيتواجدون في كأس العالم

وأكدت الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح أن أروع ما تم الإعلان عنه رياضيا في الكويت وبقية دول مجلس التعاون الخليجي استضافة دولة قطر لكأس العالم 2022، موضحة أن قطر أولت عناية خاصة بالملاعب التي ستقام عليها البطولة، مما سيترك إرثا للمناطق التي ستقام عليها مباريات كأس العالم، وبما يعكس مسيرة النهضة والتنمية التي تشهدها دولة قطر الشقيقة كجزء من الإرث الذي ستتركه البطولة وإسهاماً في إطلاق قدرات الإنسان وتحفيز التغيير الاجتماعي الإيجابي لدى المواطنين الخليجيين والعرب وأداة لتحقيق التطور الاجتماعي.

لافتة إلى أن هذه الملاعب في قطر ستبقى رمزاً للابتكار والاستدامة والتطور لعقود طويلة قادمة، بما يتوافق مع رؤية قطر الوطنية 2030 ورمزاً لطموح قطر بأن تصبح مركزاً رياضياً عالمياً دون أن ننسى حفل الافتتاح الرائع والتنظيم الناجح لدورة الألعاب الآسيوية في العام 2006 مما يعني أن قطر الشقيقة لها مكانة بارزة في مجال استضافة الأحداث الرياضية العالمية والقارية والعربية.

وقالت “إن استضافة دولة قطر الشقيقة لكأس العالم 2022 وبناء وتجديد الملاعب سيضمن توفير تجربة مريحة للمشجعين وتأمين ظروف مثالية للاعبين وطواقم التدريب والحكام، كما سيعود المونديال بالفائدة على الدولة وكل المنطقة من خلال مشاريع تنموية واقتصادية ورياضية ستثري الساحة على كافة الأصعدة والمستويات، ذاكرة أن هذه الاستضافة ستنعكس إيجابيا على رياضة المرأة العربية عامة والمرأة الخليجية خاصة وستكون دافعا لمنح المرأة الحق بممارسة الرياضة في أماكن صحية آمنة، كما ستسمح للنساء بتنظيم الفرق الرياضية الخاصة لمختلف الألعاب الرياضية ليتأكد للجميع أن المرأة لها حقوق متساوٍية في اتخاذ كرة القدم كمسار مهني.

ومن ثم تمثل كرة القدم أداة قيمة للقوة الناعمة وهبة للأمن الوطني، فضلا عن ذلك أن استضافة كأس العالم 2022 ستجعل رياضة المرأة في دول مجلس التعاون الخليجي تقطع شوطاً كبيراً في مختلف المنافسات والمسابقات الرياضية، لتصبح رياضية واعدة ونموذجاً مشرفاً في ميادين الأنشطة المختلفة، مما يطور مهارات المرأة ويرتقي بالرياضة النسائية في خليج المحبة والخير والعطاء، لكونها (أي الاستضافة) فرصة كبيرة تفوق التصور تعكس مبادرة ونظرة ثاقبة وتحديا عملاقا من قِبَل دولة قطر بقيادة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى والحكومة الرشيدة والقيادات الرياضية الطامحة.

#الشيخة #نعيمة #الأحمد #الجابر #الصباح #في #حوار #لـ #الشرق #الاستضافة #ستنعكس #إيجابيا #على #رياضة #المرأة #العربية

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد