عبر الفنانون المعتصمون بمدينة الثقافة، عن رفضهم للمنحة الاستثنائية وإجراءات إسنادها، التي أعلنت عنها وزارة الشؤون الثقافية.

وعبرت النقابة التونسية للمهن الموسيقية والمهن المجاورة والنقابة الوطنية المستقلة لمحترفي مهن الفنون الدرامية، في بيان مشترك صدر في في ساعة متأخرة من مساء أمس الاثنين، فيه عن “استيائهما الكبير” لـما وصفتاه بـ “سياسة التسويف والمماطلة والهروب إلى الأمام دون أدنى مراعاة لوضعية الفنان”.

اقرأ أيضا:  سلمى بكار: السينما التونسية في خطر

ووفق البيان، فإن مجموعة من المسؤولين عن وزارة الشؤون الثقافية كانوا قد تعهّدوا لدى لقائهم بالمعتصمين، بتنظيم جلسة عمل للتفاوض والاتفاق حول تبسيط إجراءات الحصول على منحة شهرية استثنائية للفنانين قدرها 500 دينار تسند من المؤسسة التونسية لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، بالإضافة إلى سداد متخلدات العروض الموسيقية والمسرحية وعودة الأنشطة الثقافية والعروض الفنية طبقا لبروتوكول صحي.
واعتبرت النقابتان أن ما قدّمه المسؤولون عن سلطة الإشراف هي “وعود زائفة لامتصاص غضب الفنانين”. وأعلن المعتصمون، في البيان ذاته، عن اتخاذ خطوات تصعيدية منها الدخول في إضراب جوع وحشي بمدينة الثقافة.

اقرأ أيضا:  وفاة فناّن لبناني بعد صراع مع المرض


المصدر