- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

القيروان..وزير التشغيل والتكوين المهني يدشن“مدرسة الفرصة الثانية”

- الإعلانات -

 دشن اليوم الإثنين 24 جوان 2024  وزير التشغيل والتكوين المهني لطفي ذياب مؤسسة “مدرسة الفرصة الثانية” في وسط مدينة القيروان.

و تعتبر هذه المؤسسة الأولى  من نوعها، تابعة للوكالة التونسية للتكوين المهني، وتم إنشاؤها في إطار التعاون التونسي البريطاني وبالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”.

و حضر حفل التدشين المعتمد الأول المكلف بتسيير ولاية القيروان سامي العايدي ،مدير عام تنمية التكوين المهني الأمجد محمود ،سفيرة بريطانيا بتونس،عدد من نواب الجنة بالبرلمان، رئيس مشروع “مدرسة الفرصة الثانية”، مدير العلاقات الدولية والتعاون الدولي، بالإضافة إلى ممثلين عن السلطة الجهوية و المحلية.

يشار بأن  مؤسسة “مدرسة الفرصة الثانية” في القيروان آفتحت أبوابها يوم  الاثنين 15 جانفي 2024، بهدف التعريف بأهدافها وتوجيه الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و18 عاما والذين انقطعوا عن الدراسة، و أوليائهم، حول الخدمات التي تقدمها المؤسسة وكيفية التسجيل.

و تهدف المدرسة حسب ما أفاد به مدير عام تنمية التكوين المهني الأمجد محمود  إلى استثمار طاقات الشباب وتسهيل إعادة اندماجهم الاجتماعي والاقتصادي من خلال توفير التوجيه والإحاطة المحددة للشباب الذين انقطعوا عن الدراسة، ومنحهم فرصة ثانية للاستمرار في التعليم أو الانخراط في التكوين المهني، والتحضير للاندماج في سوق العمل من خلال برامج التشغيل الفعّالة والمبادرات الخاصة، ومساعدتهم في بناء مشروعهم المهني والاجتماعي.

و رحب عدد من المواطنين آلتفت بهم “الصباح” بأن “مدرسة الفرصة الثانية “ في القيروان تعد مكسبا جديدا للجهة، حيث تقوم بمعالجة وضعية شريحة كبيرة من الشباب من خلال توجيههم نحو مسارات محددة تتناسب مع تطلعاتهم من أجل إدماجهم و فتح آفاق لهم في سوق الشغل وفق مهاراتهم.

مروان الدعلول 

القيروان..وزير التشغيل والتكوين المهني يدشن“مدرسة الفرصة الثانية”

 دشن اليوم الإثنين 24 جوان 2024  وزير التشغيل والتكوين المهني لطفي ذياب مؤسسة “مدرسة الفرصة الثانية” في وسط مدينة القيروان.

و تعتبر هذه المؤسسة الأولى  من نوعها، تابعة للوكالة التونسية للتكوين المهني، وتم إنشاؤها في إطار التعاون التونسي البريطاني وبالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف”.

و حضر حفل التدشين المعتمد الأول المكلف بتسيير ولاية القيروان سامي العايدي ،مدير عام تنمية التكوين المهني الأمجد محمود ،سفيرة بريطانيا بتونس،عدد من نواب الجنة بالبرلمان، رئيس مشروع “مدرسة الفرصة الثانية”، مدير العلاقات الدولية والتعاون الدولي، بالإضافة إلى ممثلين عن السلطة الجهوية و المحلية.

يشار بأن  مؤسسة “مدرسة الفرصة الثانية” في القيروان آفتحت أبوابها يوم  الاثنين 15 جانفي 2024، بهدف التعريف بأهدافها وتوجيه الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و18 عاما والذين انقطعوا عن الدراسة، و أوليائهم، حول الخدمات التي تقدمها المؤسسة وكيفية التسجيل.

و تهدف المدرسة حسب ما أفاد به مدير عام تنمية التكوين المهني الأمجد محمود  إلى استثمار طاقات الشباب وتسهيل إعادة اندماجهم الاجتماعي والاقتصادي من خلال توفير التوجيه والإحاطة المحددة للشباب الذين انقطعوا عن الدراسة، ومنحهم فرصة ثانية للاستمرار في التعليم أو الانخراط في التكوين المهني، والتحضير للاندماج في سوق العمل من خلال برامج التشغيل الفعّالة والمبادرات الخاصة، ومساعدتهم في بناء مشروعهم المهني والاجتماعي.

و رحب عدد من المواطنين آلتفت بهم “الصباح” بأن “مدرسة الفرصة الثانية “ في القيروان تعد مكسبا جديدا للجهة، حيث تقوم بمعالجة وضعية شريحة كبيرة من الشباب من خلال توجيههم نحو مسارات محددة تتناسب مع تطلعاتهم من أجل إدماجهم و فتح آفاق لهم في سوق الشغل وفق مهاراتهم.

مروان الدعلول 

#القيروان..وزير #التشغيل #والتكوين #المهني #يدشنمدرسة #الفرصة #الثانية

تابعوا Tunisactus على Google News

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد