يقام الليلة الأحد 25 أفريل 2021 احتفال توزيع جوائز الـ”أوسكار” الـ93 حضوريا ليكون المناسبة الأولى التي تجمع أهم شخصيات هوليوود منذ أكثر من سنة جراء تفشي وباء كورونا .

حفل توزيع الجوائز لن يحضره إلا المرشحون وشركاء حياتهم ومقدّمو الاحتفال، والسجادة الحمراء التقليدية ستكون أصغر بكثير من ما هي عادة، في حين أن قائمة الضيوف محدودة.

ومن المتوقع أن يحضر معظم المرشحين الاحتفال شخصياً، فيما أقيم موقعان في لندن وباريس يتيحان للأوروبيين الذين لن يتمكنوا من الحضور إلى لوس أنجليس المشاركة في الاحتفال، ولكن فقط عبر وصلات الأقمار الاصطناعية المتوافقة مع المعايير المطلوبة، لا بواسطة تطبيق “زوم”.

ولم يعلن عن أي مقدّمين له، لكنّ هؤلاء الذين وصفوا بأنهم “طاقم الممثلين في الاحتفال”، سيتولون “تأدية شخصياتهم، أو نسخة من شخصياتهم”. ومن بين المقدّمين هاريسون فورد وبراد بيت وريس ويذرسبون. وسيُطلب من المرشحين أن يرووا قصصاً شخصية خلال الاحتفال.

اقرأ أيضا:  مجموعة من أعوان المسرح الوطني يحتجون على المدير العام للمؤسسة

ومن بين الأعمال المرشحة للفوز بجائزة “أوسكار” أفضل فيلم هي: “ذا فاذر” The Father، و”جوداس أند ذا بلاك ميساياه” Judas and the Black Messiah، و”مانك” Mank، و”ميناري” Minari، و”نومادلاند” Nomadland، و”بروميسينغ يونغ وومان” Promising Young Woman، و”ساوند أوف ميتال” Sound of Metal، و”ذا تريال أوف ذا شيكاغو 7″ The Trial of the Chicago 7.  أشار كويل إلى أن فيلم Nomadland يبدو كأنه الفيلم المرجح أكثر للفوز بالجائزة، خاصة بعدما حصد جوائز “غولدن غلوب” و”بافتا” وجوائز نقابتي المنتجين والمخرجين.

الممثلات المرشحات لنيل جائزة أفضل ممثلة: كاري موليغان (Promising Young Woman)، وفرانسيس ماكدورماند (Nomadland)، وفيولا ديفيس (Ma Rainey’s Black Bottom)، وفانيسّا كيربي (Pieces of a Woman)، وأندرا داي (The United States Vs. Billie Holiday). قالت بار إن التوقعات صعبة في هذه الفئة، ففيولا ديفيس فازت بجائزة “نقابة ممثلي الشاشة”، وأندرا داي بجائزة “غولدن غلوب”، وفرانسيس ماكدورماند بجائزة “بافتا”. استبعدت فوز ديفيس بجائزة “أوسكار”، وقالت إن كاري موليغان جديرة بالفوز.

اقرأ أيضا:  من الأرياف إلى العالمية.. سيدات مصريات يصنعن النجاح

التوقعات ترجح فوز “نومادلاند” لكلوي تشاو بجائزة “أوسكار” أفضل فيلم

الممثلون المرشحون لنيل جائزة الـ”أوسكار” أفضل ممثل: ريز أحمد (Sound of Metal) وهو أول مسلم يرشح لنيل الجائزة، وتشادويك بوزمان (Ma Rainey’s Black Bottom)، وأنتوني هوبكنز (The Father)، وغاري أولدمان (Mank)، وستيفن يون (Minari). قال كويل إنه أحب أداء المرشحين كلهم عن هذه الفئة، لكنه رأى أن الجائزة تنتمي لتشادويك بوزمان في أداء العظيم والأخير، متوقعاً أن يصبح ثالث ممثل يحصد هذه الجائزة بعد وفاته، على درب هيث ليدجر (The Dark Knight) وبيتر فينش (Network).

اقرأ أيضا:  مسلسل ''حرقة'' أفضل دراما رمضانية

المرشحون لنيل جائزة أفضل إخراج: كلوي تشاو (NomadLand)، ولي أيزاك تشانغ (Minari)، وديفيد فينشر (Mank)، وإيميرالد فينيل (Promising Young Woman)، وتوماس فينتربرغ (Another Round). قالت بار إن تشاو هي المرشحة الأبرز للفوز بالجائزة، متمنية لو كانت ميراندا جولاي (Kajillionaire) بين المتنافسات.

أما في فئة الأفلام الأجنبية، فتتجه الأنظار نحو الدنماركي Another Round، علماً أن الفيلم التونسي “الرجل الذي باع ظهره”، للمخرجة كوثر بن هنية، مرشح عن الفئة نفسها.

تابعوا Tunisactus على Google News