- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

المدير الإقليمي لـ«هيل إنترناشيونال»: مصر تستحوذ على 25% من إجمالى أعمال الشركة في المنطقة العربية – أموال الغد

قال المهندس وليد عبدالفتاح المدير الإقليمي لشركة هيل إنترناشيونال، إحدى المؤسسات العالمية الرائدة في مجال إدارة المشروعات الكبرى، إن الدولة المصرية حققت نموذجًا ناجحًا في عملية تدشين المشروعات القومية ومشروعات البنية التحتية، مستخدمة إمكانات هائلة تتمثل في العنصر البشري المدرب والمعددات والآلات المتطورة، وهو ما فتح المجال أمام توسع الشركات المحلية واستثمار تلك القوى على المستويين الأفريقي والإقليمي خلال الفترة المقبلة.

وأكد خلال مشاركته بفعاليات اليوم الثاني من معرض ومؤتمر النقل الذكي للشرق الأوسط وأفريقيا في دورته الرابعة، إن الدولة وضعت هدفًا رئيسيًا تمثل في البناء والتنمية، وتوفير فرص عمل للشباب وخفض معدلات البطالة، وكذلك رفع معدلات النمو الاقتصادي عبر الاستثمار في المشروعات القومية والتنموية في كافة القطاعات.

وأضاف أن شركة هيل إنترناشيونال تساعد في تحقيق الأمان للمواطنين والأماكن المحيطة بالمشروعات، وذلك عبر الدراسات المسبقة التي تجريها الشركة قبل تدشين المشروع، إلى جانب دراسات استخدام التكنولوجيا في وسائل النقل الجديدة، وهو ما يأتي تماشيًا مع توجه الدولة المصرية.

وأشار إلى أن المشروعات القومية في مجال النقل الذكي كان لها نصيبًا من مخططات الدولة المصرية، موضحًا أن مشروع خطي مونوريل العاصمة الإدارية والسادس من أكتوبر ينفذ لأول مرة داخل جمهورية مصر العربية ممثلاً قفزة تكنولوجية جديدة في مجال النقل السككي بالجر الكهربائي، والذي يعتبر أحد وسائل النقل الجماعي الآمن والسريع وغير الملوث للبيئة.

وتابع حديثه قائلاً: “يساهم مشروع قطار المونوريل في تحقيق التنمية المستدامة التي تمثل أحد المحاور الرئيسية ضمن رؤية مصر 2030، حيث يمتد خط مونوريل العاصمة الإدارية بطول 56.5 كم ويشتمل على عدد (22) محطة لخدمة مناطق مدينة نصر والقاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية، بما يعزز من سهولة التنقل بين الوافدين من القاهرة والجيزة إلى القاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية لاتصاله بالخط الثالث للمترو عند محطة الاستاد.”

وأوضح أن مشروع قطار المونوريل يساهم في خدمة الاقتصاد القومي والمواطنين عبر توفير استهلاك الوقود، وخفض معدلات التلوث البيئي، وتقليل حجم الاختناقات المرورية بالمحاور والشوارع الرئيسية، مع قدرته على توفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة أثناء التنفيذ، كذلك فرص عمل دائمة في مرحلة التشغيل.

وأكد أن شركة «هيل إنترناشيونال» العالمية لإدارة المشروعات، تمتلك خبرات قوية في مجال تطوير السكك الحديدية، بالإضافة إلى خبراتها في مشروعات البنية التحتية المتكاملة، لتساهم الشركة بكل تلك الخبرات في أعمال إدارة ومراجعة التصميمات الخاصة بعدد من المشروعات القومية والبالغ عددها نحو 16 مشروعًا في مصر حاليًا، وذلك بالتعاون مع عدد من الوزارات والجهات الحكومية والخاصة والأجنبية، يأتي في مقدمتها العمل مع وزارة الآثار المصرية في مشروع المتحف المصري الكبير، بالإضافة إلى العمل مع جامعة القاهرة في معهد الأورام 500500 والقصر العيني، إلى جانب العمل مع وزارة الإسكان والمجتمعات العمرانية في مجال البنية التحتية بالعاصمة الإدارية، وفي الخدمات الطبية في مستشفى الخلايا الجذعية ووحدات البلازما الجديدة، هذا بجانب قطاري مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة والسادس من أكتوبر، كنماذج قوية لمشروعات النقل الجماعي المطورة بالدولة، كذلك مشروع القطار الكهربائي، وكذا قيام الشركة بالمساهمة في عمليات الدعم الفني للخط الثالث لمترو الأنفاق، بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار.

وأوضح المدير الإقليمي لشركة هيل إنترناشيونال أن مصر تستحوذ على حصة تصل إلى 25% من إجمالي حجم أعمال الشركة في المنطقة العربية، حيث تتواجد الشركة في أسواق متعددة على رأسها؛ الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وعمان وقطر والكويت والبحرين، مضيفًا أن الشركة تستهدف التوسع في الدول الأفريقية والعربية ومن بينها ليبيا وتونس والجزائر والمغرب.

وأضاف أن الشركة تستهدف التوسع في التعاون مع وزارتي النقل والإسكان في المشروعات القومية الجديدة، سواء في مجال المياه أو النقل أو الرعاية الصحية، مؤكدًا أن الشركة تعتمد في تمويل مشروعاتها على الموارد الذاتية.

وفي سياق متصل؛ قال رؤوف غالي الرئيس التنفيذي لشركة هيل إنترناشيونال، إن الشركة تتواجد في مصر منذ أكثر من 12 عامًا، حيث أن مصر من أهم وأكبر المكاتب التابعة للشركة حول العالم.

وأكد أن فرع الشركة في مصر أصبح أكبر الفروع من حيث حجم الأعمال على مستوى منطقة الشرق الأوسط هذا العام، على الرغم من التواجد في الشرق الأوسط منذ نحو ٢٥ عامًا، نظرًا لتنامي حجم أعمال الشركة في السوق المصرية، مشيرًا إلى أن الشركة تستهدف تحقيق نمو في حجم الأعمال بنسبة 25% سنويًا خلال الثلاثة أعوام القادمة.

جدير بالذكر أن شركة «هيل إنترناشيونال» الرائدة في مجال إدارة المشروعات، تتخذ من الولايات المتحدة مقرًا لها، وتشارك بصفة أساسية في المشروعات القومية المتاحة بالسوق المحلية، والتى تمثل قيمة إضافية للصناعة والاستثمار في مصر، حيث تستهدف الشركة دعم استراتيجية الدولة في مشروعات الأنفاق، وكذلك التأسيس لصناعة السكك الحديدية وزيادة قدراتها بالتعاون مع الجهات المسئولة في إنجاح المنظومة.

 

#المدير #الإقليمي #لـهيل #إنترناشيونال #مصر #تستحوذ #على #من #إجمالى #أعمال #الشركة #في #المنطقة #العربية #أموال #الغد

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد