- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

المرشح الغويل: انتخابات ليبيا ستؤجل.. تحدث عن دور ويليامز

الليبيون يرون في الانتخابات حلا وحيدا لإستعادة سلتطهم و كرامتهم 


الانتخابات لن تجرى في
موعدها .. و من المرجح  تأجيلها لـ4
أو 5  أشهر

عودة ستيفاني أمر
إيجابي.. و سيكون لها دور في عملية سياسية قريبا


أنا مرشح جدي لرئاسة ليبيا بدعم من الخارطة الجيو-اجتماعية و القبيلة و المناطقية

 

أكد المرشح للانتخابات الرئاسية الليبية، سلامة الغويل، في مقابلة مع “عربي21“، أن تأجيل إجراء الإنتخابات في موعدها الحالي بات أمرا مرجحا، موضحا أن الشعب الليبي يراهن جديا على اللعبة الديمقراطية، مشيرا إلى دور فاعل مرتقب في العملية السياسية الجديدة بحضور وتواجد المستشارة الأممية ستيفاني ويليامز.

وتستعد ليبيا لإجراء إنتخابات رئاسية، ستكون الأولى حال عقدها في تاريخ البلاد منذ تأسيسها في 24 من كانون الأول/ ديسمبر 1951، لكن
هذه العملية الديمقراطية المعقدة، حالها حال الأوضاع السياسية والأمنية والاجتماعية بالبلاد، تواجه صعوبات عدة وسط مرحلة حرجة من تاريخ البلاد.

ورغم أنه لا يزال سوى أقل من أسبوعين على إجراء
الدور الأول من الانتخابات الرئاسية، لكن إلى حد ذلك لم تعلن
المفوضية العليا للانتخابات، عن القائمة النهائية للمرشحين، ومنها ساعة الصفر لبدء
الحملات الانتخابية التي لن تكون سهلة بحكم الجغرافيا و التاريخ و المجتمع و عوامل
أخرى عديدة.

بطاقة تعريفية:

 

المرشح الرئاسي
سلامة الغويل، شغل منصب وزير الصناعة بحكومة الوحدة الوطنية، قبل إعلانه
الترشح، وهو يبلغ من العمر 54 عاما، وولد الغويل بمدينة بني وليد عام 1967 ومتحصل على ماجستير في العلوم الاقتصادية.

س- كيف تقيم المناخ
السياسي العام في ليبيا حاليا، هل هناك إنفتاح على تجربة ديمقراطية جديدة ام أن
الصراعات التي تلت انتخابات المؤتمر الوطني في 2011 و البرلمان في 2014 ، قد تقوض من
الزخم الانتخابي؟

الليبيون يرون أن
الحل الوحيد لاستعادة سلتطهم وكرامتهم هي عبر الانتخابات، بالتالي لايمكن أن يكون
لدى الشعب صورة سلبية عن العملية الانتخابية.

 

نقر بوجود أزمة سياسية بالوقت الحالي، ونقر بالتأكيد بوجود وضعية انسداد بسب أطراف سياسية و عدم
قبول الآخر والصراع العسكري وأيضا بسبب استخدام الأطراف للقوانين أو السلطة لمصالح
شخصية، وأرى أنه لابد من الإنتخابات، ولابد من فرضها من قبل المجتمع الدولي، تلافيا
لحالة الرفض و عدم الاعتراف بنتائج الانتخابات من قبل الأطراف المعنية في حالة
خسارتها الانتخابات، بالتالي  الانتخابات أمر حتمي
لإنتاج سلطة سياسية تمثل إرادة الشعب اللليبي.

 

كيف تقرأ تفاعل
القضاء مع  ملفات الطعون، خاصة بعد الجدل
حول القانون الانتخابي؟

 

القضاء تفاعل بصورة واقعية، عندما وافق العملية السياسية لإنجاح
الانتخابات حيث أنه لم يحرم أي من المرشحين تقريبا.

القضاء أعطى جميع المرشحين
تقريبا، حقوقهم و هذا تأكيد منه على أن يكون الفيصل هو الشعب..  لذلك لم يسقط القضاء الليبي في فخ استخدامه من قبل البعض لم يسمهم لإزاحة مرشحين
آخرين، أنا اعتقد أن القضاء
تعامل بموضوعية و بحرفية قانونية دون أن يكون له دور سلبي في العملية الانتخابية
أو للمرشحين أو للناخبين.

كيف تعلق على تعيين الأمريكية ستيفاني ويليامز مستشارة
للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا؟ و هل سيكون لها دور هام في المرحلة القادمة؟


تعيين الأمريكية ستيفاني
ويليامز مستشارة خاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، يعد أمرا إيجابيا بحكم جنسيتها الأمريكية، و الدور الذي
تلعبه بلادها، وأيضا ما تملكه من علاقات و
معطيات حول الملف الليبي و تجربتها و
نجاحها سابقا عندما تولت قيادة بعثة الأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، حيث تمكنت من تحديد موعد الانتخابات الحالي في تونس، و ابرام اتفاق جينيف، لذلك أرى أنه سيكون لويليامز تأثير مهم و مفصلي في إنتاج عملية سياسية عن قريب.


 هل تتوقع إجراء الانتخابات الرئاسية في
موعدها؟

 

أعتقد أن
الانتخابات لن تجري في موعدها ومن المرجح أن يتم تأجيل موعدها لفترة ما بين أربعة
وخمسة أشهر .

كيف تقرأ مواقف
المجتمع الدولي من التطورات في ليبيا؟

المجتمع
الدولي مختلف في كثير منه يعمل على تثبيت مندوبيه.. أيضا القوى الإقليمية لديها
ذات الاتجاه، كلها متمسكة في مواقفها وكلها تحاول أن تنتج سلطة قوية تمثلها تحافظ
على وجودها المعنوي ومصالحها وتحالفاتها السياسية عبر الولائات والاتفاقات.

 أما الدول الكبرى، فهي تعمل
على أن تكون ليبيا بموقعها الجيوسياسي الاسترايتيجي بلد آمن، لا يتم استخدامه من
بعض الأطراف الدولية ضد أطراف أخرى.. لذلك لم ينأى المجتمع الدولي بنفسه عن كل القوى
المتداخلة في الملف الليبي عبر استخدامه للقوى اقليمية .

بناء على معرفتك،
بالمحاصصة القبلية و الاجتماعية و المناطقية في برقة و فزان و طرابلس.. كيف تجد
حظوظك في الانتخابات الرئاسية؟

 

أنا
منافس جدي للانتخابات الرئاسية.. بناء على اطلاعي على الخارطة الجيواجتماعية
الليبية من معرفتي بالواقع الاجتماعي و دور القبيلة و دور التقسيم المناطقي
الاجتماعي بالبلاد.. فليبيا تحكم عبر معرفة القاعدة الاجتماعية، حيث
أعتبر نفسي من الخبراء في هذا المجال و مؤمن بأن ليبيا مبنية على توازن اجتماعي”، برأيي من يجيد فن التوازن الاجتماعي
يجيد معرفة ما تحتاجه الإدارة والسياسة في ليبيا.

#المرشح #الغويل #انتخابات #ليبيا #ستؤجل #تحدث #عن #دور #ويليامز

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد