- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

المنستير/قصرهلال : فتح تحقيق من أجل القتل العمد مع سابقية القصد و محاولة القتل – أنباء تونس


المنستير/قصرهلال : فتح تحقيق من أجل القتل العمد مع سابقية القصد و محاولة القتل – أنباء تونس
تجمع أسر الضحايا و المتضررين أمس ليلا أمام مستشفي قصر هلال.

أذنت النيابة العمومية بالمنستير بفتح تحقيق من أجل القتل العمد مع سابقية الإضمار و محاولة القتل و تم الاحتفاظ بالمتهم في عملية الدهس التي جدت مساء أمس الأحد 26 سبتمبر 2021 بين مدينتي صيادة و قصر هلال، و اجراء الاختبارات اللازمة لمعرفة دوافع القاتل الإجرامية. هذا ما صرح به صباح اليوم الاثنين فريد بن جحا، الناطق الرسمي باسم محاكم المنستير و المهدية لوسائل الإعلام.

أضاف بن جحا أن الجاني (55 سنة) يقطن بكندا و حاليا بمدينة بنزرت. و وفق مصادر أخرى متطابقة، عاد منذ أسبوع من كندا ثم تنقل إلى إحدى المناطق بمعتمدية مساكن بولاية سوسة.

و يذكر أن عملية الدهس أسفرت عن وفاة أنور الغضاب من مواليد المكنين سنة 1999 وهو طالب سنة ثالثة محاسبة بسوسة. هذا و قد أكد حمودة الببة، المدير الجهوي للصحة بالمنستير للجوهرة أف أم، تسجيل حالة وفاة ثانية جراء عملية الدهس وذلك بعد أن تم نقل الجريح لإحدى المصحات الخاصة، مضيفا أن العدد الجملي للمصابين بلغ 7 أشخاص، بينهم فتاة، وقع دوسها في صيادة، غادرت مستشفى فطومة بورقيبة بعد تحسن وضعها الصحي وآخران وصفت حالتهما بالحرجة و شاب أصيب بكسر على مستوى الساق، في حين يخضع مصاب آخر للعلاج بمصحة خاصة بقصر هلال. كما يقيم شخص آخر بمستشفى قصر هلال ويخضع للمراقبة الصحية المستمرة، في حين من المنتظر أن تغادر حالة أخرى اليوم مستشفى فطومة بورقيبة بالمنستير.

خبر الوفاة الثانية نفاها الشاعر و الإعلامي صالح السويسي المتواجد على عين المكان و أكد أنه “لا وجود لحالة وفاة ثانية في حادثة الدهس التي جدّت بين صيّادة وقصر هلال ليلة أمس والشاب الذي تم نقله للمصحة الخاصة في حالة جيدة والحمد لله، وكنت في اتصال مع والده الآن”.


نقل الأخوين نبيل و غازي القروي من سجن بوصوف بقسنطينة إلى سجن الحراش بالعاصمة الجزائرية

موضوعات متشابهه

#المنستيرقصرهلال #فتح #تحقيق #من #أجل #القتل #العمد #مع #سابقية #القصد #محاولة #القتل #أنباء #تونس

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد