- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

النجم الساحلي: لومار ينشد الرحيل.. سخط على المحمدي.. والقروي يستنجد بالكبار قبل رمي المنديل

thumb

في مقابلتين فقط من إجمالي 11 مباراة خاضها بين البطولة الوطنية ودوري أبطال إفريقيا.

وكان الاستنجاد بالمدرب الفرنسي روجي لومار خطوة “شعبويّة” بالغة من رئيس فريق جوهرة الساحل بما أن “الفنّي العجوز” تجاوزته الأحداث وأثبت على امتداد الفترة الماضية أنه لم يعد قادرا على التدريب بل حتى على التواصل وهو أمر كنا أشرنا إليه ولم يتفطن له البعض إلا في الندوة الصحفية التي سبقت مباراة شباب بلوزداد الجزائري والتي أكدت بوضوح أن عامل السن قد نال من المدرب الأسطورة.

واستثمر المدرب المساعد رفيق المحمدي وضعية روجي لومار ليكون المساعد في العلن والحاكم بأمره على المستوى الفني في الكواليس وهو ما يفسّر عجز ليتوال عن العودة إلى سكة النتائج الإيجابية.

وتفطّن الكثير من الأحباء إلى الأمر في الفترة الأخيرة وهو ما جعلهم يوجهون سهام نقدهم إلى رفيق المحمدي لاسيما وأنه لا يملك الكفاءة والقدرة على مجاراة الأمور فنيا في فريق عريق بقيمة النجم الساحلي.

إلى ذلك قرر رئيس النجم ماهر القروي رمي المنديل رسميا والانسحاب من سدة التسيير بعد أن أيقن أن نجاحه ضرب من ضروب المستحيل وهو ما يفسّر دعوته لانعقاد اجتماع عاجل للجنة الدعم يوم الخميس المقبل بمقر النادي.

ويسعى القروي إلى تحميل رجالات النادي لمسؤولياتهم تجاه ناديهم خصوصا أنه لا يملك الإمكانيات المالية للتسيير فيما في صورة تغيّبهم أو عدم التوصّل إلى اتفاق فإنه قد يعلمهم رسميا باستقالته مباشرة مع مواجهة الترجي الرياضي في دوري أبطال إفريقيا..

#النجم #الساحلي #لومار #ينشد #الرحيل #سخط #على #المحمدي #والقروي #يستنجد #بالكبار #قبل #رمي #المنديل

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد