- الإعلانات -

- الإعلانات -

«النهضة» إلى الهاوية.. الغنوشي «متورط» في قتل بلعيد

تم تحديثه الثلاثاء 2024/4/2 07:28 م بتوقيت أبوظبي
تشد هيئة الدفاع عن شكري بلعيد، حركة النهضة الإخوانية، إلى لحظة الحقيقة، عبر كشف جرائمها في حق البلاد، انطلاقا من محاكمة قتلة القيادي اليساري التونسي.
إذ أعلنت هيئة الدفاع عن القيادي اليساري شكري بلعيد، أن زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي ووزير الداخلية ورئيس الحكومة  الإخواني الأسبق، علي العريض، أمرا بتنفيذ عملية الاغتيال.وأكد عبدالناصر العويني عضو هيئة الدفاع خلال مؤتمر صحفي عقدته هيئة الدفاع تحت عنوان “الحكم وما بعده”، أن قرار التصفية “تم بأمر من الغنوشي والعريض وذلك بالحجج والبراهين”، موضحا أنه “سيتم كشف ذلك قريبا”.
وتابع “بالملموس، سنثبت لكم كيف أن النهضة ضالعة وشريكة مباشرة في عملية الاغتيال في أقرب الأيام”، وبيّن أن اعتبار حركة النهضة الحكم الصادر مؤخرا، شهادة براءة بحقها، “لا علاقة له بالواقع”.ومضى قائلا: “هناك أكثر من ملف وُجّهت فيه التهم إلى عناصر في النهضة ينشطون فيما يعرف بالجهاز السري للحركة وسيقع (سيتم) سماعهم لاحقا”، وفق تعبيره.
وأوضح أن “المنصف الورغي الحارس الشخصي لمنزل الغنوشي، متورط في عملية اغتيال بلعيد، أقر في اعترافاته بعد فحص هاتفه والعثور على صور مصورة بأسلحة خفيفة ودفاعية بأنه التقطها في منزل راشد الغنوشي”.وتابع أن “مصطفى خذر وهو منظم المؤتمر العاشر لحركة النهضة، كانت لديه أرقام القيادي بتنظيم أنصار الشريعة المحظور أبي عياض والإرهابي المتورط في اغتيال السياسي محمد البراهمي أبي بكر الحكيم، بالرغم من أنهما كانا فارين من العدالة وكانت وزارة الداخلية حينها لا تعرف سبيلا للوصول إليهما”.
العويني أكد أن “جماعة الإخوان تريد حاليا تبييض المدعي العام الإخواني الأسبق البشير العكرمي في حين أنه مجرم شريك بالتغطية في عملية الاغتيال والتستر، وكان يشتغل تحت طلب يد حركة النهضة وأجندات الإخوان، وكان يغطي على حزب يرعى الإرهاب والقتل، وهو محال اليوم في هذه القضية”.وأشار إلى أن العكرمي كان “قد أفرج عن 12 إرهابيا من بينهم الإرهابي البارز والفار حاليا خارج البلاد شكري بن عثمان”.عدة ملفاتمن جهة أخرى، قال كثير بوعلاق، عضو هيئة الدفاع عن شكري بلعيد، إنه “تم توجيه الاتهام لقيادات عليا ومتوسطة في حركة النهضة في أكثر من ملف”، موضحا أن “قضية بلعيد تنقسم إلى عدة ملفات أبرزها ملف مجموعة التنفيذ وملف مجموعة الرصد والاستقطاب وملف الجهاز السري وملف مجموعة التخطيط”.وتابع: “تم إصدار الأحكام فيما يتعلق بمجموعة التنفيذ في 27 مارس/آذار الماضي”، مضيفا أنه “سيتم بتاريخ 30 أبريل/نيسان الجاري محاكمة جزء من مجموعة الرصد والاستقطاب أمام الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية في القضية المعروفة بقضية فتحي دمق”.
وأوضح أن “هذه المجموعة تتكون من الإخواني الطاهر بوبحري مستشار علي العريض، ومصطفى خذر، وكمال العيفي، وهشام الشريرب، وعلي الفرشييشي، وبلحسن النقاش، وجميعهم قيادات إخوانية تنتمي إلى حزب حركة النهضة إضافة إلى 3 قيادات أمنية لها خطط بارزة بوزارة الداخلية”.وأضاف: “قريبا سيتم انطلاق جلسات الاستماع، في ملف الجهاز السري للنهضة بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب (محكمة مختصة) وتتعلق بـ35 متهما منتمين للجهاز الخاص لحركة النهضة وقيادات أمنية ومن بينهم راشد الغنوشي وسمير الحناشي وفتحي البلدي وكمال العيفي وكمال البدوي المستشار الأمني لراشد الغنوشي والذي ثبتت اتصالاته مع المدعي العام البشير العكرمي والمتحدث الرسمي باسم النيابة العامة سفيان السليطي”.وزاد: “مصطفى خذر صدر في شأنه حكم أول غيابي بالسجن في ملف شكري بلعيد وهو متهم أيضا في قضية اغتيال محمد البراهمي صحبة عامر البلعزي ومحمد العكاري، والجلسة معينة بتاريخ 5 أبريل/نيسان الجاري”.
وأكد أن “الإخواني نور الدين قندوز هو الشخص الذي كان أكثر إصرارا على اغتيال بلعيد وفق الاعترافات التي وصلت للقضاء التونسي، رفقة رضا الباروني وهو من القيادات العليا للنهضة حيث كان المدير الإداري والمالي للنهضة”. aXA6IDJhMDI6NDc4MDoxOjU2NTowOjNhZGQ6MmZkMTo1IA== جزيرة ام اند امز US

#النهضة #إلى #الهاوية. #الغنوشي #متورط #في #قتل #بلعيد
تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد