- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

اليوم / مجلس الأمن الدولي يعقد جلسة طارئة لبحث الأوضاع الراهنة في فلسطين

من المقرر أن يعقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة اليوم الأحد، لبحث الأوضاع الراهنة والتطورات الأخيرة في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
 
وسيحضر إجتماع مجلس الأمن الدولي ممثلون عن فلسطين وإسرائيل.
 
وقصفت القوات الإسرائيلية لليوم السادس القطاع الفلسطيني الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، والتي ردت بوابل من الصواريخ نحو المدن الإسرائيلية.
 
وقتلت الضربات الجوية الإسرائيلية على القطاع العديد من المدنيين، من بينهم أطفال ونساء، وهدمت مبنى يضم مكاتب إعلامية، مما أثار إحتجاجات دولية.
 
هذا وكانت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد قد أعلنت أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة مفتوحة لمناقشة الوضع في إسرائيل وقطاع غزة يوم 16 ماي.
 
وكتبت توماس غرينفيلد على “تويتر” الخميس أن “مجلس الأمن الدولي سيعقد إجتماعا لمناقشة الوضع في إسرائيل وقطاع غزة يوم الأحد”.
 
وكانت الصين وتونس والنرويج قد إقترحت عقد جلسة مفتوحة حول هذا الموضوع في 14 ماي، لكن الولايات المتحدة عارضت ذلك. وفي وقت سابق لم يتمكن المجلس من الاتفاق على بيان بشأن الأحداث في غزة بسبب موقف الولايات المتحدة.
 
وسيكون إجتماع مجلس الأمن الدولي حول الوضع في إسرائيل والأراضي الفلسطينية الذي من المؤمل أن يعقد اليوم الأحد، هو الثالث من نوعه خلال أسبوع واحد، وذلك على خلفية التصعيد بين إسرائيل وحركة حماس في غزة والمواجهات في القدس والضفة الغربية.
 
 
 
المصدر: وكالات
 

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد