- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تأكيد ليبي تونسي على تعزيز التعاون لاستقرار البلدين

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة والرئيس التونسي قيس سعيّد، اليوم الاثنين، على العمل المشترك وتعزيز التعاون بهدف الاستقرار بين البلدين.
جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه الدبيبة مع الرئيس التونسي، تبادلا خلاله التهاني بعيد الأضحى المبارك، بحسب ما أفاد المكتب الإعلامي بحكومة الوحدة الوطنية.
وفي 12 يونيو الجاري، أعلن وزير الداخلية المُكلف عماد الطرابلسي، عقب اجتماعه مع نظيره التونسي خالد النويري في العاصمة طرابلس، الاتفاق أمنيا بين ليبيا وتونس على فتح معبر رأس جدير الحدودي جزئيا اعتبارا من يوم 13 من الشهر الجاري أمام الحالات الإنسانية والمستعجلة والطارئة والدبلوماسية قبل افتتاحه أمام حركة العبور رسميا في الــ20 من الشهر الجاري.
هذا واستقبل رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، بديوان مجلس الوزراء، وزير الداخلية التونسي خالد النويري والوفد المرافق له، بحضور وزير الداخلية المكلف عماد الطرابلسي ووزير الدولة للاتصال والشؤون السياسية وليد اللافي.
وناقش اللقاء آلية فتح معبر رأس جدير الحدودي وتسهيل حركة التجارة بين البلدين، وإنهاء ملف تشابه الأسماء بالمعبر، إضافة إلى بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين ليبيا وتونس.
ووقع وزيرا الداخلية الليبي والتونسي، خلال اللقاء، محضر اتفاق أمني، بإشراف رئيس الوزراء.
ويتضمن المحضر الموقع بين الجانبين، فتح البوابات الأربعة المشتركة بالمعبر لدخول المواطنين من البلدين وحل مشكلة تشابه الأسماء لمواطني البلدين، إضافة إلى الالتزام بفتح 6 مراكز للتسجيل الإلكتروني لسيارات المواطنين الليبيين، وعدم فرض أي رسوم أو غرامات مالية غير متفق عليها، وضبط المنفذ، وعدم وجود أي مظاهر مسلحة.

آخر تحديث: 17 يونيو 2024 – 20:55

- الإعلانات -

اقترح تصحيحاً

#تأكيد #ليبي #تونسي #على #تعزيز #التعاون #لاستقرار #البلدين

تابعوا Tunisactus على Google News

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد