- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تتويج مسرحية “الانتظار” لجمعية “شرائح من عندنا” من وجدة بجائزة أحسن إخراج بمهرجان تونس

عبدالقادر كتــرةتُوّجَتْ مسرحية « الانتظار » لجمعية « شرائح من عندنا » للمسرح والثقافة (شمع) من وجدة بجائزة أحسن إخراج للفنان مصطفى الشنوف، خلال مشاركتها، ممثلة للمغربـ،، في الدورة الثانية للمهرجان الدولي للركح الذهبي بالمهدية بالجمهورية التونسية الشقيقة (افتراضيا) من 20 الى 22 نونبر 2020.المهرجان نظمته، تحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمهدية بالجهورية التونسية، جمعية الأصالة السياحة الثقافية والتراث بالمهدية بالشراكة مع المركز الوطني للفنون الدرامية والركحية بالمهدية ودار الثقافة بالمهدية بمشاركة تونس والجزائر والمملكة المغربية ومصر والعراق وإيران، تضمنت 8 عروض مسابقة أعمال جماعية و9 عروض مسابقة أعمال فردية.وفي كلمة قصيرة، تقول السيدة كريمة بنميمون رئيسة الجمعية : »منذ الجمع الاستثنائي الذي عقد بتاريخ 18 أكتوبر 2019، والذي أسفر عنه تشكيل مكتب جديد لهذه الجمعي التي أسست للمساهمة في أنشطة النسيج الجمعوي محليا ووطنيا ودوليا، حيث أنجزت مع عدة جهات أكثر من 20 نشاطا، آخرها كان في سنة 2020 حيث رغم جائحة كورونا، لم تتوقف الجمعية عن أنشطتها وكانت كلها عن بعد ».رئيسة الجمعية ذكرت ببعض الأعمال منها مسرحية « انتظار » التي قدمت على منصة المديرية الجهوية لوزارة الشباب والرياضة والثقافة بوجدة وشاركت بها في المهرجان الدولي للركح الذهبي بالمهدية بالجمهورية التونسية الشقيقة ونالت جائزة أحسن إخراج للفنان والمبدع مصطفى الشنوف، كما أنجزت كبسولة تحسيسية عن جائحة كوفيد 19 بدعم من المديرية الجهوية.وعن اشتغال الجمعية وأنشطتها المستقبلية، أشارت بنميمون رئيسة الجمعية إلى تسطير برنامج مستقبلي يتضمن الكثير من التظاهرات والفعاليات الثقافية والفنية لتنشيط الجهة الشرقية فنيا وإبداعا، في انتظار أن تعود الحياة إلى طبيعتها وأن تفتح المسارح وقاعات السينما وأن يرفع الله هذا الوباء اللعين الذي عانت منه كلّ الفئات ومنها الأسرة الفنية والمسرحية، « حفظنا الله وحفظكم من هذا الوباء، ولنا مواعيد مستقبلية إن شاء الله ».وتميزت سنة 2020 بإنجاز عدد من الأعمال، رغم جائحة كورونا، منها مشاركة الجمعية من 20 في الدورة الثانية للمهرجان الدولي للركح الذهبي بالمهدية بالجمهورية التونسية الشقيقة، من 20 إلى 22 نونبر 2020 بمسرحية « الانتظار » التي أحرزت على جائزة أحسن اخراج، وقدمت على موقع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بوجدة، كما تمّ إنجاز شريط تحسيسي حول جائحة كوفيد 19 تحت عنوان « الوسواس » بدعم من المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بوجدة في انتظار المزيد من الاعمال الهادفة في القادم من الأيام…وقام بعض أعضاء الجمعية بزيارة تضامنية أخوية إنسانية للفنان والمبدع المسرحي عبدالرزاق بن عيسى في محنته مع المرض الذي أقعده، والذي رغم العجز يتوق إلى إنجاز بعض من أعماله الفنية بمساهمة المسؤولين والمهتمين.للإشارة جددت جمعية « شرائح من عندنا » للمسرح والثقافة بوجدة « شمع » مكتبها في اجتماع لأعضائها يوم 18 اكتوبر2019، أسفر عن تشكيلة جديدة للمكتب، وانتخبت كريمة بنميمون رئيسة للجمعية كريمة بنميمون وعبدالقادر كتــرة نائبا لها، فيما أسندت الكتابة العامة لمحمد حامدي، وأمانة المال لعبد الله بنعز قروجي، وأيوب موسى مستشار مكلف بالشؤون القانونية ورشيد بنطالب مستشار مكلف بالشؤون الفنية والثقافية وعبدالحفيظ عيساوي مستشار مكلف بالتوثيق والإعلام.بالمناسبة، تقدم الجمعية المسرحية « شرائح من عندنا » للمسرح والثقافة (شمع) من وجدة خالص الشكر للسيد المدير الجهوي الدكتور منتصر لوكيلي على دعمه المتواصل للفنان بجهة الشرق، والسيدة الصديقة نادية مديرة مؤسسة الياسمين الخصوصية ولكل من ساندها من قريب أو بعيد .تجدون رفقة هذا المقال صور لمشاهد من تصوير الفيلم القصير بعنوان « الوسواس » الذي دعمته المديرية الجهوية لوزارة الثقافة والشبيبة والرياضة قطاع الثقافة والذي قامت بتصويره جمعية « شرائح من عندنا »، وعرض على المنصة الالكترونية للمديرية الجهوية للثقافة لجهة الشرق، وكذا بعض الصور للعمل المسرحي « انتظار » الحائز على أحسن إخراج بمهرجان المهدية بتونس الشقيقة. .
المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد