- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

تراجع الاستثمارات الأجنبية الواردة إلى تونس خلال النصف الأول من العام الجاري



تراجعت قيمة الاستثمارات الدولية المتدفقة إلى تونس خلال النصف الأول من العام الجاري 2021، بنسبة 7.4 بالمائة، لتبلغ 8ر945 مليون دينار، مقابل 1.02 مليار دينار في ذات الفترة من العام الماضي.
وأوضحت بيانات رسمية، أنه بحسب سعر الصرف فقد استقطبت تونس خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام ما قيمته 7ر343 مليون دولار.
وعرفت الاستثمارات الدولية هبوطا حادا خلال الربع الأول من 2021، وصل إلى مستوى 6ر31 بالمائة بفعل تأثيرات جائحة فيروس كورونا وركود الاستثمارات الدولية في العالم.
وبحسب البيانات الإحصائية، فقد تراجعت الاستثمارات الدولية في البورصة التونسية بنسبة 5ر55 بالمائة، لتبلغ بنهاية يونيو من العام الجاري ما قيمته 4ر17 مليون دينار، مقابل 1ر39 مليون دينار في نفس الفترة من السنة الماضية.
وبخصوص الاستثمارات الدولية المباشرة فقد تقلصت بدورها بنسبة 5ر5 بالمائة لتتراجع من 9ر981 مليون دينار خلال النصف الأول من 2020 إلى 3ر928 مليون دينار في نهاية يونيو من هذا العام.
وعلى مستوى التوزيع القطاعي للاستثمارات الدولية المباشرة أظهرت المؤشرات الإحصائية للوكالة أن كل القطاعات سجلت نموا سلبيا باستثناء قطاع الخدمات.
ولم يستقطب قطاع الطاقة خلال النصف الأول من 2021 سوى 266 مليون دينار، مقابل 1ر338 مليون دينار في نفس الفترة من العام المنصرم، بهبوط بنسبة 3ر21 بالمائة.
من جانب آخر.. حافظت فرنسا على موقعها كأول مستثمر في تونس بضخها لاستثمارات أجنبية خاصة بقيمة 222 مليون دينار في النصف الأول من العام الحالي، لتأتي إيطاليا في المرتبة الثانية باستثمارات بقيمة 8ر84 مليون دينار، ثم اليابان في المركز الثالث باستثمارات بقيمة 8ر63 مليون دينار.
وجاءت ألمانيا في المرتبة الرابعة بقيمة 40 مليون دينار، ثم الولايات المتحدة بحوالي 37 مليون دينار.

- الإعلانات -



تابعوا Tunisactus على Google News

https://gate.ahram.org.eg/News/2886990.aspx
gate.ahram.org.eg
https%3A%2F%2Fgate.ahram.org.eg%2FNews%2F2886990.aspx

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد