أعلن النادي الصفاقسي الرياضي ، استمرار منصف خماخم، رئيسا للنادي ، رفقة الهيئة التسييرية الحالية.

و جاء ذلك، عقب اجتماع عقده المسؤولون مع الرؤساء القدامى للنادي، في بادرة إيجابية من أجل تدارس الوضع الحالي للنادي و البحث عن الطرق الكفيلة لإخراجه من الأزمة التي يعيشها.
و حضر الاجتماع أعضاء من هيئة النادي و العديد من الرؤساء السابقين، وهم : “منصف السلامي، محمد علولو، عبد العزيز بن عبد الله، لطفي عبد الناظر، جمال العارم”.
و يعيش النادي الصفاقسي حالة من الاضطراب في الفترة الأخيرة، حيث طالبت جماهير برحيل خماخم، عقب خروج الفريق من الكونفدرالية الإفريقية.
و جاء بيان النادي الصفاقسي، عبر صفحته على “فيسبوك”، كما يلي :
أمام الصعوبات المتعددة الجوانب التي يمر بها النادي الرياضى الصفاقسي، اجتمع اليوم ثلة من المسؤولين الحاليين والرؤساء القدامى للنادي، فى بادرة إيجابية من أجل تدارس الوضع الحالي للنادي والبحث عن الطرق الكفيلة لإخراجه من الأزمة التي يعيشها منذ مدة.
و قد تم هذا الاجتماع أمس و حضره أعضاء من هيئة النادي و عديد الرؤساء السابقين و هم على التوالى السادة : “منصف السلامي، محمد علولو، عبد العزيز بن عبد الله، لطفي عبد الناظر، جمال العارم”.
و قد تدارس الحاضرون مختلف الصعوبات التي يعيشها النادي والتي فرضتها الأوضاع الخاصة التي تعيشها البلاد، وما صاحب ذلك من نقص فى المداخيل أثر على مواجهة الالتزامات المالية المتعددة وحال دون القيام بانتدابات في حجم النادي، وتجديد عقود بعض اللاعبين و مجابهة النزاعات المرفوعة ضده.
و شعورا من كل الحاضرين بضرورة تطويق هذه القضايا والنأي بالنادي عن كل التجاذبات، تم الاتفاق على ما يلي :
أولا : دعوة جميع أنصار النادي بالابتعاد عن كل التصاريح والتعاليق التي من شأنها أن تعمق الانقسام داخل صفوف النادي وتسيء لسمعته على المستويين الوطني والدولي والانخراط في مسار توافقي يضع مصلحة النادي فوق كل اعتبار.
ثانيا: التمسك بالمشروعية داخل هياكل النادي حتى يواصل الأخ منصف خماخم والهيئة التسييرية الحالية، الاضطلاع بإدارة شؤون النادي، متمنين للأخ منصف خماخم تجاوز الحالة المرضية التي ألمت به في المدة الأخيرة.
ثالثا: إعادة تفعيل الهيئة العليا للدعم ودعوتها للانعقاد في أقرب الأجال حتى تقدم الدعم المادي والأدبي للنادي، مع اقتراح أن تسند رئاسة الهيئة العليا للدعم للسيد منصف السلامي.
رابعا : العمل على لم شمل كبار الداعمين للنادي، لإيجاد حلول سريعة للأزمة المالية العميقة التي يعيشها النادي.
خامسا: الشروع في تشخيص كل المشاكل التي يعرفها حاليا النادي، لتسهيل التعاطي مع هذه المشاكل، وقع الاتفاق على تكوين 3 لجان، هي: “لجنة تصفية الديون، ولجنة فنية، ولجنة قانونية”، و دعوتها للانعقاد والانكباب على كل الملفات التي تخص النادي.
سادسا: الحرص على إيجاد تنسيق كامل بين مختلف هياكل النادي من هيئة مديرة وهيئة عليا للدعم وشبكة سوسيوس، وإعادة تفعيل هيئة الأحباء، من أجل تدعيم النادي وضمان كل وسائل الدعم التي تعلي من شأنه وتساعده على تبوء مكانته الرائدة داخل البلاد وخارجها.
سابعا: إرساء تفاعل إيجابي وتقوية الصلة والروابط بين النادي ومختلف الهياكل الرياضية من جامعات رياضية ورابطات وسلطة إشراف وصحافة رياضية، بما يضمن مزيد التألق للنادي والمحافظة على السمعة الطيبة التي اكتسبها عبر نحو قرن من التواجد على الساحة الرياضية”.

اقرأ أيضا:  جريدة المغرب | الترجي الرياضي: التراوي يكشف عن سبب التعادل أمام تطاوين ... بدران خارج حسابات السوبر

لمتابعة كلّ المستجدّات في مختلف المجالات في تونستابعوا الصفحة الرّسمية أخبار تونس – Tunisactusعلى الفيسبوك واليوتوب

تابعوا Tunisactus على Google News