تونس تأمل عودة السياحة مطلع يوليو

سوسة/ ماهر جعيدان /الأناضولأعرب رئيس الحكومة التونسية، إلياس الفخفاخ، عن أمله في عودة السياحة ببلاده مطلع يوليو/تموز المقبل. جاء ذلك في تصريحات للفخفاخ خلال زيارته الأحد، بمناسبة عيد الفطر إلى دار المسنين بمدينة سوسة (شرق)، التي تعد أحد الوجهات السياحية بالبلاد. وعن مستجدات فيروس كورونا، قال الفخفاخ “تحكمنا بصفة كبيرة في الوباء بإمكانياتنا”. وأضاف “بقليل من الصبر نقضي هذا العيد وستعود الحياة كما كانت عليه”.وتابع: “نأمل أن تعود السياحة بداية من شهر جويلية (يوليو/تموز)”. وأكد أن “هذا مهم لسوسة وكافة المناطق السياحية”. ووفق إحصاءات رسمية، سجلت العائدات السياحية في تونس تراجعا بنسبة 15.08 بالمئة، إذ بلغت 976.5 مليون دينار (334.4 مليون دولار) منذ مطلع العام وحتى 20 أبريل/ نيسان الماضي، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وتتوقع تونس أن تصل خسائر القطاع السياحي إلى 4 مليارات دينار (1.4 مليار دولار) وفقدان 400 ألف وظيفة بسبب تداعيات أزمة كورونا. ويوفر قطاع السياحة في تونس أكثر من 400 ألف فرصة عمل بصفة مباشرة وغير مباشرة، كما يعد من المصادر الأساسية للعملة الصعبة في البلاد. وحتى فجر الأحد، سجلت تونس 1048 إصابة بكورونا، بينها 48 وفاة و914 متعافيا.والخميس الماضي، أعلنت السلطات التونسية اعتزامها إعادة فتح المساجد والمطاعم والمقاهي، في 4 يونيو/حزيران المقبل، مع استمرار تشديد المراقبة لمنع تفشي كورونا.

اقرأ أيضا:  آفاق تونس لن يمنح الثقة لحكومة الفخفاخ المقترحة

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

المصدر