جريدة المغرب | البطاطا وتأثيرها المتزايد في الميزان التجاري الغذائي: من منظومة تحقق الاكتفاء الذاتي إلى تبعية متزايدة للتوريد

[ad_1]

شهدت واردات تونس من المواد الغذائية في الأشهر الماضية اتجاها تصاعدي فبالتوازي مع تواصل ارتفاع حجم واردات الحبوب وأسعارها

فان السنة الماضية سجلت ارتفاعا في واردات البطاطا وفي أسعارها على الرغم من معارضة الفلاحين للتوريد.
بدا الاتجاه الصعودي في واردات الغذاء منذ شهر جانفي 2019 حيث بلغ حجم الواردات الغذائية551.1 مليون دينار في شهر جانفي 2019 وارتفع حجم الواردات من البطاطا بـ 67.7 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الذي سبق. بالاضافة الى التاثر المستمر بارتفاع واردات الحبوب. لترتفع في شهر فيفري 2019 الى 932.2 مليون دينار وتواصل تاثير واردات البطاطا بفارق 108.7 %. وارتفعت الواردات الغذائية في مارس الى 1.6 مليار دينار وتواصل ارتفاع أسعار البطاطا الموردة بنسبة 116.9 %.
وبحجم 2.2 مليار دينار ارتفعت الواردات الغذائية في شهر افريل وبارتفاع متواصل لواردات البطاطا ب 116.8 %.
تواصل الصعود في الواردات الغذائية في شهر ماي لتبلغ 2.6 مليار دينار وشهد الشهر الخامس تراجعا في اسعار توريد البطاطا بـ 78.7 %. ولم يكن شهر جوان أفضل فقد ارتفع حجم الواردات الغذائية بـ 3.08 مليار دينار وبارتفاع في اسعار توريد البطاطا بـ 79.8 % في جويلية بلغ حجم الواردات 3.5 مليار دينار وبارتفاع في اسعار توريد البطاطا بـ 79.8 %. وفي شهر اوت ارتفع الى 3.8 مليون دينار وانخفضت اسعار واردات البطاطا الى 53.7 %. وبحجم 4.3 مليار دينار انتهى شهر سبتمبر في ما يتعلق بالواردات الغذائية .وبارتفاع في سعر واردات البطاطا بـ 53.7 %. في أكتوبر بلغ حجم الواردات الغذائية 4.8 مليار دينار . بالمقابل وفي نفس الاتجاه التنازلي بأسعار البطاطا سجل الشهر العاشر ارتفاعا في واردات البطاطا 41.7 %. وبلغ استيراد الغذاء في شهر نوفمبر 5.2 مليار دينار وقد شهد تراجعا في حدة ارتفاع أسعار توريد البطاطا بنزولها الى 13.5 % مقابل تواصل ارتفاع أسعار الحبوب. وانتهت السنة المنقضية بتسجيل حجم استيراد بـ 5.7 مليار دينار واستقرت أسعار واردات البطاطا في ارتفاع بـ 5.1 %.
وفي هذا السياق قال شكري الرزقي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري مكلف بالانتاج النباتي في تصريح لـ«المغرب» ان انتاج البطاطا في تونس يحقق الاكتفاء الذاتي منها فالانتاج الوطني يتراوح بين 350 و400 الف طن ويقوم المجمع المهني للخضر بعمليات خزن بـ 40 الف طن، وقال المتحدث ان تونس تنتج البطاطا على مدار السنة باستثناء الفجوة الخريفية والتي يتم تغطية الطلب خلالها بالمخزون التعديلي ولفت المتحدث الى ان تونس تورد بذور البطاطا الفصلية بحجم يقدر بـ 22 الف طن. وبالنسبة الى الالتجاء الى التوريد لتعديل الاسواق والتحكم في الاسعار حسب تبريرات وزارة التجارة قال المتحدث ان استراتيجية الدولة في تعاملها مع الفلاحة بصفة عامة هي التي تلحق الضرر بعديد المنظومات من بينها انتاج البطاطا وهي منظومة حسب قوله كانت تحقق فائضا داعيا الى ضرورة دعم المنتجين للاقبال على بذر البطاطا للحفاظ على المنظومة.
[ad_1]

المصدر

[ad_2]


الصورة من المصدر : ar.lemaghreb.tn


مصدر المقال : ar.lemaghreb.tn


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد