- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

جريدة المغرب | الترجي الرياضي: عين على البطولة وأخرى على السوبر… مزيان يواصل الاحتجاب والجماهير تعدُّ لتنقل كبير إلى قطر



نجح الترجي في إنهاء مرحلة ذهاب البطولة في صدارة الترتيب دون تذوق طعم الهزيمة بـ12 انتصارا وتعادل وحيد أمام الملعب التونسي وبفارق 9 نقاط

- الإعلانات -

على ملاحقه المباشر الاتحاد المنستيري وسيتزامن ذلك مع مهمة إضافية للأحمر والأصفر مع انطلاقة مرحلة الإياب حيث سيعمل الفريق على مواصلة التألق ومواصلة النتائج الايجابية بهدف الابتعاد أكثر في الصدارة وبالتالي الاطمئنان مبكرا على المحافظة على اللقب المحلي كما كان الحال في الموسم الماضي.مهمة ستنطلق اليوم باستضافة اتحاد تطاوين بداية من الساعة 16 على أرضية الملعب الاولمبي برادس على أن يتفرغ الفريق مباشرة بعد اللقاء الى الحوار القاري أمام الزمالك المصري من بوابة السوبر الإفريقي الذي ستستضيفه قطر في نهاية الأسبوع المقبل وتحديدا في 14 من فيفري والذي يعلق عليه الفريق أمالا كبيرا لتعويض خيبة النسخة الأخيرة والهزيمة أمام الرجاء المغربي وخاصة اخذ أسبقية معنوية بما أن الحوار بين الفريقين سيتكرر بعد أيام قليلة في مناسبتين لحساب ربع نهائي كاس رابطة الأبطال الإفريقية حيث سيكون الذهاب في مصر في 28 أو 29 من الشهر الحالي على أن يكون لقاء العودة بتونس في 6 أو 7 من مارس. 

الشعباني يفاجئ الجميع تمكن الترجي من اخذ فارق كبير من النقاط على ملاحقيه المباشرين وتنتظر الفريق مواعيد هامة خلال الأيام القليلة القادمة وخاصة نهائي السوبر الإفريقي مما جعل الكل ينتظر أن يعيد الشعباني سيناريو لقاء هلال الشابة وشبيبة القبائل الجزائري بالتعويل على الفريق الثاني مع تمكين الأساسين من حيز إضافي من الراحة بهدف تفادي أي إصابات قد تحول دون تواجدهم في لقاء الجمعة المقبل أمام الزمالك إلا أن القائمة النهائية للأسماء التي وجهت لها الدعوة لتكون متواجدة في حوار اليوم جاءت عكس ما توقعته وانتظرته الجماهير بتواجد كل ركائز الفريق «بن شريفية – الجريدي – الدبشي – المباركي – الدربالي – الشتي – الذوادي – اليعقوبي – شمام – بدران – كوليبالي – كوامي – بن غيث – بن رمضان – بن شوق – بن ساحة – الهوني – الخنيسي – واتارا – بن حمودة».
غموض كبير تواجد جميع ركائز الفريق رافقه غموض كبير حول ملامح التشكيلة الأساسية التي سيتم التعويل على خدماتها في لقاء اليوم على عكس ما جرت عليه العادة قبل المواجهات السابقة حيث كانت حصة التمارين الأخيرة كافية للكشف عن توجهات الإطار الفني للترجي الذي قد يعوّل على ركائز الفريق للإبقاء على نسق المقابلات ليكون الكل في أفضل حالاته البدنية في لقاء القمة أمام ممثل كرة القدم المصرية.
مزيان يواصل الاحتجابنبقى مع لقاء اليوم أمام اتحاد تطاوين وقائمة اللاعبين الذين وجهت لهم الدعوة لنشير إلى غياب عدد كبير من اللاعبين على غرار بن حميدة والمسكيني والعبدلي وبالصغير وتوغاي… وخاصة الجزائري عبد الرحمان مزيان الذي انتظر الكل أول ظهور رسمي له مع الجولة الافتتاحية لمرحلة الإياب خاصة بعد إتمام برنامج التأهيل البدني الخاص به والتحاقه بالتمارين بصفة عادية مع المجموعة إلا أن الشعباني خير تأجيل ظهور مزيان الذي تنتظر منه الجماهير أن يكون خير بديل للنجم السابق للفريق أنيس البدري بهدف تمكينه من فرصة إضافية ليكون في أفضل حالاته البدنية بما يفتح أمامه الأبواب لتكون بدايته مثالية.
انطلاق حرب الأعصاببعيدا عن أجواء البطولة المحلية ومرورا إلى نهائي السوبر الإفريقي الذي لم يعد تفصل ممثل كرة القدم التونسية عليه إلا أيام قليلة وتحديدا 5 أيام وبعد المسلسل الدرامي الذي قام به الفريق المصري على امتداد أكثر من 3 أشهر بندوات صحفية وبلاغات متتالية عن رفض خوض السوبر الإفريقي على الأراضي القطرية نظرا لتوتر العلاقة بين البلدين مما جعل مصير النهائي غامضا إلى حدود 31 جانفي موعد قيام إدارة الفريق المصري التي سعت إلى أن تجعل الترجي طرفا في نزاعها مع الاتحاد الإفريقي وقطر باستغراب عدم دعم الترجي لطلبها للاتحاد الإفريقي بتغيير البلد المستضيف وإعادة السوبر إلى الأراضي الإفريقية بما في ذلك اولمبي رادس بما أن الترجي صاحب لقب رابطة الأبطال بإرسال قائمة الأسماء التي سيكون بإمكانها خوض السوبر ثم عقد ندوة صحفية لتأكيد المشاركة انطلقت بعض المواقع التابعة لفريق الزمالك وبعض القنوات الموالية في حرب الأعصاب وتحديدا في الحديث عن إمكانية ثار الكنفدرالية الإفريقية من الزمالك بتعيين تحكيم يخدم مصلحة الترجي… وغيره من النقاط التي يهدف منها إلى تشويش تركيز الفريق التونسي وتبرير أي عثرة قد تكون وراء غضب كبير لجماهير الزمالك التي سجلت علاقتها مع رئيس ناديها في الآونة الأخيرة توترا ملحوظا.
الجماهير على العهدما يمكن تأكيده بعد نهائي السوبر الإفريقي الماضي وكاس العالم للأندية أن المراهنة على أي لقب خارج الديار لا يغير الكثير على مستوى الدعم الجماهيري بما أن أنصار الترجي أو «ملوك التنقلات» كما تحدثت العديد من وسائل الإعلام العالمية في وقت سابق على أن الجماهير شرعت منذ أيام في التوافد على وكالات الأسفار من اجل ضمان مقعد على مدارج ملعب ثاني بن جاسم بما يفتح الأبواب حسب المعطيات الأولية لعدد المقبلين على وكالات الأسفار وعدد التذاكر التي تم بيعها على شبكة الانترانت بالنسبة لجماهير الترجي بقطر عن حضور جماهيري ضخم.
عرض كاس السوبر مع اقتراب موعد لقاء القمة بين بطل القارة الإفريقية وصاحب لقب الكنفدرالية الإفريقية دخلت أجواء كبيرة على مستوى الشارع القطري خاصة بعد ان تم عرض كاس السوبر بالدوحة أمام العامة لأخذ صور تذكارية.


المصدر


الصورة من المصدر : ar.lemaghreb.tn


مصدر المقال : ar.lemaghreb.tn


- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد