- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

خسائر “الإقليم الملتهب”.. أرمينيا وأذربيجان تكشفان حصيلة خسائرهما بمعارك ناغورني كاراباخ

 

 

وقف لإطلاق النار

واتفقت أرمينيا وأذربيجان، الثلاثاء، أن البلدين اتفقا على وقف لإطلاق النار على حدودهما، بعد أن حثتهما روسيا على التراجع عن المواجهة.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية "وفقا لاتفاق توسط فيه الجانب الروسي، توقف إطلاق النار على القطاع الشرقي من الحدود الأرمينية الأذربيجانية، والوضع مستقر نسبيا"، وفق ما نقلت "رويترز".

وطلبت أرمينيا من روسيا المساعدة في الدفاع عن سيادتها الإقليمية بعد أسوأ قتال منذ الحرب التي استمرت 44 يوما العام الماضي بين قوات أرمينيا وجيش أذربيجان حول ناغورني كاراباخ، وأسفرت عن مقتل 6500 شخص على الأقل.

وأفاد الكرملين في بيان بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، ناقشا هاتفيا الوضع على الحدود في وقت سابق من يوم الثلاثاء.

وذكرت وزارة الدفاع الأرمينية أن قواتها تعرضت لإطلاق نار من أذربيجان التي أسرت عددا من جنودها، كما فقدت موقعين قتاليين بالقرب من الحدود.

وبدورها قالت وزارة الدفاع الأذرية إنها ردت على "استفزازات" واسعة النطاق بعد أن قصفت القوات الأرمينية مواقع الجيش الأذربيجاني، وإن عمليتها كانت ناجحة.

“>

وأعلنت أذربيجان أن 7 من جنودها قتلوا في معارك الثلاثاء مع القوات الأرمنية.

وأوضحت وزارة الدفاع أن “10 جنود أذربيجانيين أُصيبوا بجروح في الاشتباكات الأعنف منذ نهاية الحرب بين يريفان وباكو العام الماضي”، حسبما نقلت “فرانس برس”.

ومن جانبها أعلنت أرمينيا مقتل جندي وفقدان 24 آخرين ووقوع 13 جنديا في الأسر.

 

 

وقف لإطلاق النار

واتفقت أرمينيا وأذربيجان، الثلاثاء، أن البلدين اتفقا على وقف لإطلاق النار على حدودهما، بعد أن حثتهما روسيا على التراجع عن المواجهة.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية “وفقا لاتفاق توسط فيه الجانب الروسي، توقف إطلاق النار على القطاع الشرقي من الحدود الأرمينية الأذربيجانية، والوضع مستقر نسبيا”، وفق ما نقلت “رويترز”.

وطلبت أرمينيا من روسيا المساعدة في الدفاع عن سيادتها الإقليمية بعد أسوأ قتال منذ الحرب التي استمرت 44 يوما العام الماضي بين قوات أرمينيا وجيش أذربيجان حول ناغورني كاراباخ، وأسفرت عن مقتل 6500 شخص على الأقل.

وأفاد الكرملين في بيان بأن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، ناقشا هاتفيا الوضع على الحدود في وقت سابق من يوم الثلاثاء.

وذكرت وزارة الدفاع الأرمينية أن قواتها تعرضت لإطلاق نار من أذربيجان التي أسرت عددا من جنودها، كما فقدت موقعين قتاليين بالقرب من الحدود.

وبدورها قالت وزارة الدفاع الأذرية إنها ردت على “استفزازات” واسعة النطاق بعد أن قصفت القوات الأرمينية مواقع الجيش الأذربيجاني، وإن عمليتها كانت ناجحة.

#خسائر #الإقليم #الملتهب #أرمينيا #وأذربيجان #تكشفان #حصيلة #خسائرهما #بمعارك #ناغورني #كاراباخ

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد