- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

خلال السداسي الأول لـ2024..القيروان الأولى وطنيا من حيث خطورة الحوادث المرورية

 جاءت ولاية القيروان، خلال النصف الاول من سنة 2024، في المرتبة الأولى وطنيا من حيث خطورة الحوادث المرورية (عدد القتلى في كل 100 حادث)، وذلك بنسبة 56 بالمائة، وفق احصائيات المرصد الوطني لسلامة المرور.

 

وأفاد رئيس الفرع الإقليمي للوسط الغربي لسلامة المرور، العميد هيثم الشعباني، في تصريح لصحفية “وات” بأنه منذ منذ 1 جانفي 2024 وإلى غاية 1 جويلية الجاري، تم تسجيل 54 حادث مرور بولاية القيرون أسفر عن 30 قتيلا و77 جريحا، مقابل 75 حادثا و37 قتيلا و140 جريحا خلال نفس الفترة من سنة 2023.

 

وقال إنه “رغم هذا تراجع في عدد الحوادث والقتلى والجرحى خلال السداسي الأول من السنة الجارية، مقارنة بنفس الفترة من السنة الفارطة، إلا أن الحوادث المرورية بولاية القيروان تبقى “حوادث قاتلة”، حيث أسفرت خلال السنوات الخمس الاخيرة عن عدد كبير من القتلى”.

 

وبيّن المتحدث أنه تم تسجيل أكبر عدد من الحوادث المرورية ومن القتلى بالطريق الوطنية عدد 2 خلال النصف الاول من سنة 2024 وذلك بـ 13 حادثا أسفر عن 6 قتلى و13 جريحا.

 

ومن أبرز أسباب هذه الحوادث خلال هذه الفترة عامل السرعة وذلك بنسبة 38.89 بالمائة، يليها السهو وعدم الانتباه بنسبة 16.67 بالمائة، ثم عدم ملازمة اليمين بنسبة 12.96 بالمائة، فتغيير الاتجاه وشق الطريق بـ 11.11 بالمائة والسير إلى الوراء بـ3.7 بالمائة.

 

وتسببت الدراجات النارية في أكبر عدد من الحوادث خلال النصف الاول من السنة الحالية بـ 25 حادثا، تليها الشاحنات الخفيفة بـ 21 حادثا ثم السيارات الخفيفة بـ 19 حادثا. وات

 

- الإعلانات -

#خلال #السداسي #الأول #لـ2024..القيروان #الأولى #وطنيا #من #حيث #خطورة #الحوادث #المرورية

تابعوا Tunisactus على Google News

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد