- الإعلانات -

- الإعلانات -

رئيس الجمهورية: التآمر على أمن الدولة أصبح حتى من خلف القضبان (فيديو)

أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد على اجتماع مجلس الأمن القومي

ونبه في كلمة خلال الاجتماع  الى عدد من الظواهر الامنية المنتشرة منها خروج في المدة الاخيرة منحرفين صغار السن واثارة الشغب بالشوارع معتبرا ان هناك من يقف وراءهم بالاضافة الى ظاهرة انتشار المخدرات، وفق ما جاء في فيديو نشرته رئاسة الجمهورية في ساعة متأخرة من مساء اليوم.وحذر رئيس الجمهورية من محاولات لضرب الدولة من الداخل وتفتيتها لتتحول الى مجموعة من المقاطعات، وفق تعبيره.كما دعا الى الاسراع في محاكمة الاشخاص الذين تورطوا في التآمر على امن الدولة وتوفير محاكمة عادلة لهم.واعتبر ان “التمطيط” والتمديد في اجراءات المحاكمة جعلتهم يستمرون في التآمر على الدولة حتى من خلف القضبان، على حد قوله .
وكشف رئيس الدولة عن حصول هؤلاء على اموال تقدر بالمليارات من طرف جمعية تصلهم من الخارج من خلال حسابات بنكية، وهي امور معلومة وموثقة، وفق تأكيده .
كما اشار الى تفاقم ظاهرة الهجرة غير النظامية مشددا بالقول على ان تونس لن تكون لا معبرا ولا مقرا لهم مردفا بالقول: لن نقبل ان تكون تونس ضحية، مشيرا الى بيانات اعتبرها غير بريئة صادرة من مختلف الجهات بخصوص هذه الظاهرة.  كما أكد ضرورة  دعوة السفراء الاجانب لاعلام عواصمهم بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لتونس.كما انتقد من يدعو للحوار مضيفا ان هناك مجلسا نيابيا لمثل هذه الحوارات السياسية والاجتماعية، وفق تعبيره.كما شدد على اهمية المرفق العمومي للمواطن، مضيفا انه يضطر للتدخل في بعض الاحيان فجرا لاعادة الماء او الكهرباء لبعض المناطق، وفق تعبيره.

#رئيس #الجمهورية #التآمر #على #أمن #الدولة #أصبح #حتى #من #خلف #القضبان #فيديو
تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد