- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

سامية عبو: حزبنا أوّل من طالب بتركيز دولة القانون والمؤسسات وليس دولة قيس سعيّد

 قالت النائب سامية عبو، إن الطريق الذي يسلكه رئيس الجمهورية، قيس سعيد،، “طريق خاطئ وسيحكم على تونس والأجيال القادمة بأن تعيش نفس منظومة الخراب والفساد طيلة عقود”.

 

وأضافت في مداخلة لها اليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021, على “الجوهرة أف أم” أنه ” لم يعد لدينا فرصة أخرى لإصلاح أوضاعنا الداخلية”.

واعتبرت أن “المشكل ليس في النظام السياسي بل في عدم احترام الدستور وتطبيق القوانين في ظل انتشار الفساد والمحسوبية والإفلات من العقاب”.

 

وأوضحت أن “أكثر المستفيدين من هذا التمشي هم اللوبيات والمافيا، مشيرة إلى أن منظومة الفساد قادرة على التأقلم مع أي نظام سياسي”. وأضافت أنها قطعت جميع اتصالاتها برئاسة الجمهورية منذ 25 جويلية مشيرة الى أنها فعلت ذلك على الرغم من أن “الباب كان دائما مفتوحا لها وأنها محل احترام”.

 

وأوضحت أنها ترفض “التملّق للحصول على المناصب”، مشيرة أيضا إلى “أنها سخّرت نفسها لخدمة البلاد دون أطماع او استغلال نفوذ أو خيانة الأمانة”.

وأكدت عبو أن حزبها هو من دعا رئيس الجمهورية لتطبيق “القرار التاريخي” ( الفصل 80 من الدستور)، مبيّنة أنه بعد مرور 10 أيام و”ظهور بوادر انحراف بالمسار” كانت أوّل من طالب بتركيز” دولة القانون والمؤسسات وليس دولة قيس سعيّد”.

 

#سامية #عبو #حزبنا #أول #من #طالب #بتركيز #دولة #القانون #والمؤسسات #وليس #دولة #قيس #سعيد

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد