- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

عرض جديد لفرقة رضا للفنون الشعبية بقبة الغورى.. اليوم

يستضيف مركز إبداع قبة الغوري بشارع الأزهر، التابع لقطاع صندوق التنمية الثقافية، في السابعة مساءً، عرضًا فنيًا جديدًا لفرقة رضا للفنون الشعبية، التابعة للبيت الفني للفنون الشعبية والاستعراضية.

وتقدم الفرقة أجمل تابلوهاتها الراقصة التي تعيش في وجدان الشعب المصري والعربي منها: العصايا، لقصر بلدنا، التواشيح، التنورة، الحصان، الحجالة وغيرها من الرقصات.

يقود الفرقة الدكتور محمود صلاح، تدريب مها توفيق، محمد زينهم، أحمد فاروق، مني فاروق، أشراف فني محمد الفرماوي، إيناس عبد العزيز، ومدير الفرقة وليد طموم.
أما عن فرقة رضا فقد فكر الفنان محمود رضا في تكوين أول فرقة خاصة للفنون الشعبية بالاشتراك مع الراقص الأول والمصمم والمؤلف الموسيقي علي رضا، والراقصة الأولى فريدة فهمي بعد الرحيل المفاجئ للفنانة نعيمة عاكف، إضافة إلى خبرتها في التدريب وتصميم الأزياء، وهكذا قدمت الفرقة أول عروضها على مسرح الأزبكية في أغسطس عام 1959.

وبلغ عدد أعضائها عند التأسيس 13 راقصة و13 راقصًا و13 عازفًا، أغلبهم من المؤهلين خريجي الجامعات، وصمم محمود رضا الرقصات التي استوحاها من فنون الريف والسواحل والصعيد والبرية، وقام بإخراجها تحت إشراف الدكتور حسن فهمي ورعايته، وبفضل هذا التكوين الراقي اكتسب فن الرقص احترام كافة طبقات المجتمع.
وفي 1961، صدر قرار جمهوري بضم الفرقة إلى وزارة الثقافة، وأصبحت الفرقة تابعة للدولة وقام على إدارتها الشقيقان محمود وعلي رضا، وفي عام 1962 انتقلت عروض الفرقة إلى مسرح متروبول حيث أصبح لها منهج خاص وملامح مميزة في عروض الرقص الشرقي، ثم كان اللقاء الفني بين محمود رضا والموسيقار على إسماعيل الذي أثمر أول أوركسترا خاص بالفنون الشعبية بقيادته والذي أعاد توزيع الموسيقى لأعمال الفرقة السابقة، وقام بتلحين الأوبريتات الاستعراضية.

 

#عرض #جديد #لفرقة #رضا #للفنون #الشعبية #بقبة #الغورى #اليوم

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد