فرع المحامين بسوسة تردّ على ”أنا يقظ” وتستنكر إقحام ملف جمال الحاجي

أكّد مجلس الفرع الجهوي للمحامين بسوسة، اليوم الإثنين 25 جانفي 2021، أن ”ملف الأستاذ جمال الحاجي شقيق وزير الصحة المقترح هادي خيري، قد تعهد به القضاء وهو موضوع بحث تحقيقي وأن التعرض إلى تفاصيله يمثل خرقا لمبدإ سرية التحقيق ويشكل جرمة يعاقب عليها القانون”.

جاء ذلك في بلاغ أصدره مجلس الفرع الجهوي للمحامين بسوسة، ”ردّا على تقرير استقصائي لشبهة تضارب مصالح المرشح لمنصب وزير الصحة نشرته منظمة أنا”، وبعد أن ”عمدت المنظمة إلى إقحام ملف شقيقه جمال الحاجي المتعهد به حاكم التحقيق بمدنين”، وفق البلاغ.

اقرأ أيضا:  تعميم الكمامات الصحية على إطارات وأعوان شرطة الحدود بمطار تونس قرطاج - الجريدة التونسية

 وعبر المجلس، عن ”استنكاره عن إقحام ملف جمال الحاجي في حسابات سياسية والتشهير به دون أي موجب وفي تعدّ صارخ على سرية التحقيق بما قد يشكل تهديدا لحياته وحياة أسرته”.

وأضاف مجلس الفرع الجهوي للمحامين بسوسة، أن ”ما ادعته المنظمة بخصوص الملف المذكور لا أساس له من الصحة ويرتكز على معطيات غير صحيحة سرّبت إليها وتتضمن الكثير من التجني وعلى الهياكل القضائية  التي تعاملت مع الملف بكامل النزاهة والحرفية وأن الهدف من ذلك هو توظيف الملف لأغراض سياسية وشخصية باتت مفضوحة”.

اقرأ أيضا:  الغنوشي يجدّد التأكيد حكومة وحدة وطنيّة واسعة ومناخات ثقة 

وأكّد المجلس في ذات البيان، أن ”الإفراج عن الأستاذ جمال الحاجي، قد تم بقرار صادر عن دائرة الاتهام وبعد أن تم استيفاء الأبحاث الأولية وتوفر جملة من العناصر التي تبرره،” مضيفا أن الملف ”قد تعهد به قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بمدنين بعد قرار صادر عن محكمة التعقيب في الاستجلاب وقد تم سماع الأتاذ وبقاءه بحالة سراح ولازالت الأبحاث متواصلة في الملف”.

اقرأ أيضا:  مقترح بتخفيف ساعات حظر التّجوّل

المصدر