- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

«فن أبوظبي».. صالات عرض مشرعة على الحياة

فاطمة عطفة (أبوظبي) 

يستقبل الزائر للنسخة الـ 13 من معرض فن أبوظبي في منارة السعديات، «شبكة صيد» تحمل حكايات شعبية متعددة الأبعاد، وتشير الفنانة نجاة مكي في هذا العمل الفني إلى التاريخ الفريد للمناظر الطبيعية المتعددة في دولة الإمارات من خلال جميع الأبعاد الاجتماعية والثقافية. وتقول: «استطاع الناس نقل الرؤى والمعتقدات والتقاليد والحكم المستفادة بطريقة سردية من خلال الحكايات الشعبية».
بينما يستحوذ فيلم «عبور» للشاعرة والمخرجة نجوم الغانم على صالة عرض في المعرض الذي افتتح أمس الأول، وهو عمل تركيبي من الصوت والصورة ابتكرته الغانم، وتشارك فيه الممثلة أمل حويجة، وهو الفيلم الذي كان شارك في بينالي البندقية، وللمرة الأولى يعرض في الدولة.
ويستضيف فن أبوظبي، الذي افتتح تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، 49 صالة عرض من 19 بلداً، ويشارك فيه أكثر من 130 فناناً من أنحاء العالم يمثلون صالات العرض المشاركة، حيث يقدمون نحو 600 عمل فني، كما يشارك بفن أبوظبي 14 صالة عرض جديدة من كولومبيا، وفرنسا، والمملكة العربية السعودية، وهونغ كونغ، والهند، وإيران، وإيطاليا، والأردن، وكوريا الجنوبية، وسنغافورة، وإسبانيا، وتركيا، إضافة إلى تجارب فنية جديدة، منها قسم «ظل من الأزرق» تحت إشراف القيم الفني سيمون نجامي، وبرنامج «فنون الأداء» تحت إشراف القيّمة الفنية روز ليجون، وبرنامج «آفاق: الفنانون الناشئون» تحت إشراف القيّمين الفنيَّين سام برداويل وتيل فيلراث.وفي جناح وزارة الثقافة والشباب تم عرض خمس لوحات بقياسات متعددة بعنوان «الثقافة والفنون الإسلامية من البردة»، وهي أعمال فائزة في مسابقة «البردة»، وتعددت أشكال هذه اللوحات من الفن الحديث، والزخرفة الإسلامية، والخط التقليدي. وتميز في المعرض لوحة الخطاط الإيراني شهره كلشن بخطوط ناعمة يمكن قراءتها بصعوبة، وهي عبارة: «محمد ثابت الميثاق حافظه محمد طيب الأخلاق والشيم».
وفي جناح مركز اللغة العربية في أبوظبي، عرضت كتب تضم أعمالاً تشكيلية للفنانين الإماراتيين: عبد القادر الريس، وعبد الرحيم سالم، ومحمد مندي، ومحمد يوسف، ونجاة مكي.
وفي جناح الأولمبياد الخاص الإماراتي للفنون الموحدة، تصدرت لوحة «الخمسين» للفنان عبد القادر الريس، التي رسمها احتفاء باليوم الوطني الخمسين لدولة الإمارات، وعن مشاركته فـ المعرض قال: إن «فن أبوظبي» عرس فني تشكلي، ونحن نعمل خلال السنة لأجله، وبعد أن تجاوز أزمة الجائحة، عاد المعرض أشمل وأكبر مما كان عليه.
ويشارك الريس بسبع لوحات من الحجم الكبير، وأكد أن فترة «الحجر» مكنته من إنجاز هذه الأعمال، ومنها لوحة الخمسين، وتظهر فيها مشربية مكتوب عليها باللون الأزرق «رجال والله رجال من أسس ومن حافظ»، في إشارة إلى استمرار القيادة الحكيمة على نهج واحد.

#فن #أبوظبي #صالات #عرض #مشرعة #على #الحياة

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد