مبعوث بريطاني في تونس تحضيرا لقمة الاستثمار البريطانية -الافريقية


حلّ المبعوث الخاص للمملكة المتحدة لقمة الاستثمار البريطانية -الأفريقية، ”فيليب بارام” بتونس في زيارة دامت 3 أيام (من 13 – إلى غاية 16 ديسمبر 2019) وذلك  لمناقشة الاستعدادات لمؤتمر قمة الاستثمار البريطانية – الإفريقية مع وزراء تونسيين والمستثمرين البريطانيين في تونس والمبتكرين التونسيين قبل القمة المقرر عقدها في لندن في 20 جانفي 2020. قمة الاستثمار البريطانية الافريقية وتمت دعوة 21 دولة من القارة الافريقية ، بما فيها تونس ، للمشاركة في قمة الاستثمار البريطانية- الافريقية، والتي تمثّل فرصة للحصول على المزيد من فرص الاستثمار، وخلق فرص العمل ، وتقديم عرض المملكة المتحدة الفريد لأفريقيا من حيث جودة الوظائف والنمو الاقتصادي والاستدامة ، المزيد من الصادرات، والتي سوف تعود بالفائدة على الاقتصاد في كل من افريقيا و بريطانيا، وفق بلاغ صادر عن سفارة بريطانيا. وعبّر المبعوث البريطاني عقب الزيارة عن امتنانه للحكومة التونسية  والشركات، معتبرا أنّ النصائح والمعلومات التي قدموها له مهمة جداً ولا تقدر بثمن خاصةً خلال الاستعداد لقمة الاستثمار، متابعا ”إنني أتطلع إلى مشاركة تونس وأنا متحمس لفكرة إمكانية توسيع الشراكة بين المملكة المتحدة وتونس”.من جانبها، قالت سفيرة بريطانيا في تونس ”لويز دي سوزا” “توفر قمة الاستثمار البريطانية – الأفريقية منصة شراكة استثمارية يمكن أن تحفز خلق فرص العمل والتنمية الاقتصادية الشاملة”. وأضافت ”تتمتع شركاتنا بتاريخ حافل من الاستثمار المسؤول اجتماعيًا في جميع أنحاء العالم ، ونحن نرى إمكانيات كبيرة لدعم التنمية في القطاعات الرئيسية مثل الطاقة المتجددة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتعليم والبنية التحتية، وتمثل قمة الاستثمار البريطانية -الأفريقية فرصة لتغيير العلاقات التجارية بين المملكة المتحدة وتونس ، والتي تفتح الطريق إلى عام 2020 و ما بعده”، حسب البلاغ ذاته.

المصدر


الصورة من المصدر : www.mosaiquefm.net

اقرأ أيضا:  رواية «الطلياني»: شخوص عبثية بين السياسة وإفرازاتها

مصدر المقال : www.mosaiquefm.net