- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

مجهولون يخربون مدرسة حشاد ويعبثون بمحتوياتها (صور)

 تعرضت المدرسة الابتدائية حشاد ببئر القصعة من ولاية بن عروس في الليلة الفاصلة بين يومي الأحد و الاثنين 17 و18 جانفي 2021 إلى الاعتداء من طرف مجهولين، وفق ما أكده مدير المدرسة زهير الحاجي لموقع “آخر خبر أونلاين”.
 
وأفاد الحاجي أن مجهولين تسللوا ليلا إلى المدرسة وعمدوا إلى تخريب ممتلكاتها وأثاث مكتبه و قاعات التدريس، كما تم خلع مقر المكتب ومدخل احدى القاعات والتسلل لبقية القاعات عبر النوافذ التي لا تتوفر على أقفلة مطابقة للمواصفات و تخلو من الحديد الواقي رغم ما شهدته المؤسسة من أشغال توسعة عميقة و اصلاحات باهضة التكاليف، وفق تعبيره.
 
 وأشار المتحدث إلى أن الاعتداء يأتي في إطار “سلسلة من الهجمات التي تشنها بعض المجموعات على المؤسسات التربوية”، على حد قوله، إذ أن الاعتداء طال مدارس أخرى بالجهة وهو ما يؤشر إلى وجود مخطط منظم لإرباك عمل رجال التربية والتعليم في هذا الظرف الصحي الصعب، وفق تعبيره.
 
 ويؤكد محدثنا على أن المعتدين رسموا على جدران القاعات صورا توحي بوجود طابع ارهابي وراء العملية، كما دنسوا حرمة القسم بعبارات منافية للحياء.
 
وأضاف الحاجي أنه أشعر السلطات بالحادثة وقد تم فتح محضر بحث و تسخير مصالح الشرطة الفنية ببن عروس، كما تولى اعلام الاتحاد الجهوي و ايداع مراسلة في الغرض بمكتب الضبط بمقر الاتحاد. 
 
هذا ودعا مدير مدرسة حشاد السلطات إلى تحمل مسؤولياتها في حماية المؤسسات التربوية والاطار العامل بها، محذرا من تفاقم الوضع وحصول ما لا يحمد عقباه. 
 

 
المصدر

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد