- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

محامون لحماية الحقوق والحريات: القضاء يواجه حملة شرسة

محامون لحماية الحقوق والحريات: القضاء يواجه حملة شرسة

استنكرت مجموعة محامون لحماية الحقوق والحريات، في بيان لها اليوم الثلاثاء 11 جانفي 2022، تعرّض القضاة والمجلس الأعلى للقضاء إلى حملة شرسة منذ 25 جويلية الفارط من طرف “سلطة الانقلاب”، في سعيٍ واضح إلى زعزعة ثقة المواطن في السلطة القضائية والسعي لتشويهها بلغ حدّ التهديد بحلّ المجلس الاعلى للقضاء واستكمال سياسة السطو  على جميع السلطات، وفق نصّ البيان.

وذكّرت مجموعة محامون لحماية الحقوق والحريات بأنّ المجلس الأعلى للقضاء يشّكل مكسبا وطنيا تحقق نتيجة تضحيات شهداء وجرحى الثورة وأجيال متعاقبة من المناضلين محامين وقضاة وحقوقيين وسياسيين وغيرهم، مندّدة بالممارسات الرامية إلى إفراغ البلاد من مؤسساتها الدستورية وإدخالها في نفق نظام شمولي مطلق، على حدّ قولها.

وحمّلت المجموعة هياكل مهنة المحاماة، وعلى رأسها عميد المحامين، مسؤولية مجابهة هذا “المشروع الاستبدادي حماية لاستقلال المحاماة واستقلال السلطة القضائية”.

كما دعت كافة “العائلة القضائية الموسّعة وجميع الحقوقيين إلى التضامن والوقوف صفا واحدا ضدّ هذا المشروع الاستبدادي”. 

#محامون #لحماية #الحقوق #والحريات #القضاء #يواجه #حملة #شرسة

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد