- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

مدير مكتب سكاي نيوز بالقاهرة: من يقرأ إرث الإخوان التنظيمي لن يستغرب مشاهد التخريب بعد 2013 |صور وفيديو

- الإعلانات -

استضافت مؤسسة القاهرة 24 منذ يومين، داخل المقر سمير عمر، مدير مكتب سكاي نيوز العربية بالقاهرة، وكان في استقباله محمود المملوك، رئيس التحرير، وعصام شلتوت، مستشار التحرير، وتامر إبراهيم، مدير التحرير، والمشرف على قسم السياسة بالموقع. 

وأجرى عمر حوارًا مطولًا مع العديد من صحفيي الموقع عن رؤيته للمشهد الإعلامي بمصر، وعرض أبرز مقالاته ومناقشة العديد من القضايا التي شغلت الرأي العام خلال الفترة الأخيرة، وذلك خلال الندوة.

وأشاد عمر، خلال تفقده الموقع بالمحريين بمختلف الأقسام، فيما أشاد بمنظومة العمل التحريرية، وطريقة عرض الأخبار للرأي العام ومراعاة أخلاقيات المهنة.

 

المشهد الإعلامي بمصر 

قال سمير عمر، مدير مكتب سكاي نيوز بالقاهرة، إنه ليس بصدد تقييم أحد من الزملاء من الإعلاميين، أو التعليق على أداء المؤسسات الإعلامية، مشيرًا إلى أنه يهمه أن الزملاء الإعلاميين والصحفيين على قدر هذه المهمة النبيلة، قائلا: أرى أن الصحافة والإعلام مهنة نبيلة وراقية ورسالة فائقة الجودة والجمال والمتعة.

وأضاف عمر، خلال ندوة بالقاهرة 24 أنه لا بد أن نضمن للرأي تدفقًا إخباريًا حرًا ونزيهًا لما يدور، وأيضًا نراعي في الوقت ذاته قواعد المهنة وأخلاقيتها، لافتًا إلى أنه ظل يتنقل داخل أروقة المهنة لنحو 25 سنة، والتحق بصحيفة صوت العرب بقسم الأخبار.

تابع مدير مكتب سكاي نيوز بالقاهرة أنه فخور للغاية أنه تتلمذ على أيدي العديد من الكتاب والصحفيين منهم: إبراهيم عيسي وجمال فهمي، محمد الضبع وعبد الفتاح الغندور، وحنان كمال، موضحًا: كان ورانا ضهر كبير اسمه إبراهيم عيسى وجمال فهمي.

 

الإخوان المسلمين 

أما فيما يخص الإخوان المسلمين، فقال إنه كتب مجموعة من المقالات ما يتعلق بالإخوان المسلمين، وتم نشرها في صحيفة الوطن، وكتبت عن علاقة الغرب والإخوان المسلمين، لافتا إلى أنه من يقرأ إرث الإخوان المسلمين التنظيمي بدءًا من رسائل حسن البنا مرورًا بالتنظيم السري وقضية 65 مع سيد قطب، لن يستغرب إطلاقًا المشاهد التخريبية بعد 2013.

 

مدير مكتب سكاي نيوز بالقاهرة: من يقرأ إرث الإخوان التنظيمي لن يستغرب مشاهد التخريب بعد 2013 |صور وفيديو
سمير عمر أثناء تفقده موقع القاهرة  24
سمير عمر أثناء الحوار 

 

أشار مدير مكتب سكاي إلى أنه تم استهداف محطات الكهرباء، والقناطر الخيرية، وكان لديهم رسم كروكي لتفجير الكباري، وذلك في مذكراتهم السرية، مؤكدًا أن من يرفع السلاح في وجه أي مواطن مصري هو عدو لكل المصريين، قائلا: هما حطوا الشعب المصري في استهداف وينبغي علينا جميعًا أن نضعهم في هذا الموقف وهذا يعد انحيازًا وطنيا بامتياز وليس بسياسة.

وأضاف عمر أنه كتب مذكرات الإخوان المسلمين، وقدم أكثر من عمل وثائقي بخصوص مذكراتهم، مؤكدًا أن الإخوان المسلمين كل عمليتهم المسلحة انتصار للتنظيم وليست انتصارًا للوطن قائلا: قتلوا الخازندار عشان كان هيحكم عليهم، وقتلوا النقراشي عشان حل جماعتهم.

وأوضح أن هناك فرقًا بين أن تحمل السلاح من أجل قضية وطنية خالصة، وتحمل السلاح دفاعًا عن التنظيم ويرون أن التنظيم أهم من الوطن، والفيلم الوثائقي الذي أنتجته كان يرصد هذا الأمر، كيف استخدم السلاح دفاعًا عن التنظيم في مواجهه الوطن، والإخوان لديهم طار بايت مع الشعب المصري، لأنه مسمعش كلامهم. 
 

مرحلة تطوير فكر الصحفي 

 

ورأى عمر أن مرحلة تشكيل الرأي بالوجدان خاصة للصحفي عادة تكون في مرحلة الصبا من 16 إلى 25، وما يحدث بعد ذلك هو استكمال للنضج والوعي أو يتضح أمامك مواقف عليك أن تكون جريئًا وشجاعًا وتقول ربما أخطأت عندما اتخذت هذا الموقف ثم بدلته.

الانتخابات التونسية 

 

أما عن الانتخابات التونسية، فقال سمير عمر: تم اختياري لتغطية الانتخابات التونسية، ونفذت التغطية بالتعاون مع زملائي بسكاي نيوز عربية، وكتبت تحليلا إخباريا عن قراءة المشهد الانتخابي في تونس، واستبعدت أن يفوز مرشح الإخوان المسلمين، واستبعدت وزير الدفاع، ولكن قلت إنه على الأرجح سيكون الفائز بهذه الانتخابات شخص خارج المنظومة السياسية، وكنت أقصد قيس سعيد وهذه رؤية صحفي.

سمير عمر من الندوة

كما أوضح عمر في طيات حديثه قائلا: أجريت حوارًا مع قيس سعيد، وأثناء التحضير للحوار كان المصور يستعد لوضعية قيس سعيد أمام الكاميرا فوقع العلم التونسي على الأرض فقال قيس للمصور “يا أخي أنت مش تونسي فأجاب المصور بالإيجاب، فرد عليه قيس إزاي سايب علم بلدك كدا” وقام بتعديل وضع العلم، وهي إشارة تعبر عن كيفية تفكير الرجل.

 

سمير عمر 

وأكد أن الإخوان المسلمين كانوا يريدون سرقة فوز قيس سعيد بالانتخابات التونسية، وحاولت عديد من منصات الإخوان الإعلامية أن تنسب نجاح قيس سعيد لصالحها، وأعتقد أني نجحت في توصيل الصورة الصحيحة عما يدور على الأرض في تونس.

وقال عمر إن قيس سعيد يضع بوصلة العمل السياسي التونسي على مساره الصحيح، والشعب المصري شعب مثقف ونجح في أكثر من اختبار سياسي وهو الآن في مفارق طرق، وأتمنى أن يكون المسار الذي تسير فيه تونس الآن والذي يدعمه غالبية الشعب التونسي هو المسار الذي يخرجهم من أزمتهم، فالشعب المصري بالفعل يستحق أكثر من ذلك بكثير.

 

الصحافة الاستقصائية

أما فيما يتعلق بالصحافة الاستقصائية، فقال مدير مكتب سكاي نيوز، إن هذا النوع من أنواع الكتابة فن مهم من فنون الصانعة الصحفية، قائلا: يمكن مش شطار فيه أوي ولكن على الأقل في السنوات العشر الأخيرة ظهر في مصر والوطن العربي مجموعة من صحفيين استقصائيين، سواء في الصحافة المكتوبة أو الصحافة التلفزيونية لا بد أن ننحني لهم تقدير واحتراما. 

 

واستكمل أن الأصل في العمل الصحفي أن تمتلك مهارات العمل الصحفي إلى جانب أخلاقيات العمل الصحفي، موكدًا أن مهارة بلا أخلاق نصف صحفي. 

 

محطات سمير عمر المهنية 

 

فيما روى سمير عمر، محطات عمله منذ أن كان طالبًا، قائلا: “كنت باخد 120 جنيها في الحلقة، واتعلمت في التلفزيون المصري يعني إيه أمسك كاميرا وأعمل حوار وأصنع منتجا بصريا، ثم انتقلت إلى فيديو كايرو سات، وتعلمت فيه الكثير ومن خلاله التحقت بعمل في دبي ثم قناة المحور تم قمت بعمل اختبارات قناة الجزيرة وكنت الأول واستمريت في العمل حتى 9 سنوات، ثم غادرتها إلى الجزيرة في 2011 وانتقلت بعد ذلك لقناة سكاي نيوز.
 

 

ولفت عمر إلى أنه ترك قناة الجزيرة لأنه في اللحظة الذي كتب فيها استقالته كان على يقين تام أنه ليس قادر على الاستمرار في منظومة العمل بهذه السياسات التحريرية، قائلا: الاستمرار كان سيكون صعبا عليا وعليهم وما أقوم به الآن في سكاي نيوز عربية هو شيء يسعدني كل ما أعمله براعي فيه القيم المهنية والأخلاقية”.

 

هل القنوات الفضائية ظلمت الصحافة الورقية؟ 

 

وأوضح سمير عمر أن آخر الإحصاءات للمتابعات للمنتج المرئي تقول إن الهاتف الذكي هو الأكثر قدرة علي جذب المتلقي، وبتحديد في هذا الجدل هل تستمر الصحافة أم تكتب شهادة وفاتها لم تزح أي وسيلة إعلامية وسيلة أخرى، والصحفي لا بد أن يكون صحفيا شاملا يمكنه أن يعمل بجميع المجالات.

 

أيهما أولى تحري الدقة أم سرعة النشر؟ 

 

قال عمر إنه يجب على الصحفي أن يكون شاملا ويتحرى الدقة وسرعة النشر معا، قائلا: “أنا أكتر حوار عجبني حواري مع الدكتور مصطفي مدبولي وقمنا بعمل الحوار خلال جولة، وتحدثنا في الحوار عن جميع الأشياء، وأسباب حبي للحوار أنه كان قصيرا وواضحا والرجل لم يتهرب من سؤال وكان أول حوار يُجرى تلفزيونيا، عشان يكون الحوار ناجح مهمته أن يلبي للمشاهد الإجابة عن الأسئلة وهذا الحوار أجاب بكل ما تحمله الكلمة”.

 

رحلات سمير عمر الخارجية 

 

وقال إن تنزانيا من الرحلات اللي سعد بها، لأنها بلد مبهج وممتع، قائلا: رأيت فيها كيف يبني ويشيد المصريون سدا مهما، ومنحت نفسي فرصة كي أتجول بعد أن غادر الزملاء إلى أرض دار السلام وشاهدت بعيني آثار المصري العظيم في المكون الإفريقي من تنزانيا وهنا رصدت شيئا مهما، حيث إن مصر مشاركة في صنع حلمهم.
 

وأشاد بحضوره مع الرئيس عبد الفتاح السيسي 4 قمم إفريقية، مؤكدًا أن السفر يزيد من مهارتك الصحفية ويصنع منك شخصًا آخر وصحفيا متميزا.

خوض انتخابات نقابة الصحفيين 

 

فكرت في أن أخوض انتخابات نقابة الصحفيين مرتين ولكن وجدت من هو أكثر مني خبرة، ثم تنحيت وبالتأكيد سأكون فخورًا وسعيدًا إذا تمكنت من أن لعب دور نقابي يسهم رفع كفاءة الزملاء.

سمير عمر

وأخيرًا كتابه المنتظر 

وأكد عمر أن الكتاب يتحدث عما تيسر من سيرته الصحفية موضحا: أتحدث في هذا الكتاب عن الصحافة وعلاقتها في مراحلة الوطن الذي كنت شاهدا عليه.

#مدير #مكتب #سكاي #نيوز #بالقاهرة #من #يقرأ #إرث #الإخوان #التنظيمي #لن #يستغرب #مشاهد #التخريب #بعد #صور #وفيديو

تابعوا Tunisactus على Google News

- الإعلانات -

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد