- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

مشاكل أهل الفن على صفحات الحوادث

صلاح‭ ‬دندش

 

فجأة‭ ‬انتقلت‭ ‬أخبار‭ ‬أهل‭ ‬الوسط‭ ‬الفنى‭ ‬من‭ ‬صفحات‭ ‬الفن‭ ‬بوسائل‭ ‬الإعلام،‭ ‬لتحتل‭ ‬مساحة‭ ‬كبيرة‭ ‬فى‭ ‬صفحات‭ ‬الحوادث،‭ ‬ومن‭ ‬الاستديوهات‭ ‬إلى‭ ‬أقسام‭ ‬الشرطة‭ ‬وساحات‭ ‬المحاكم‭.. ‬والأغرب‭ ‬أنها‭ ‬أزمات‭ ‬ومشاكل‭ ‬عائلية‭.. ‬آخرالليل‭ ‬ترصد‭ ‬هذه‭ ‬القضايا‭ ‬وأطرافها‭ ‬وأسبابها‭. ‬

أزمة‭ ‬المطربة‭ ‬شيرين‭ ‬وطليقها‭ ‬الملحن‭ ‬حسام‭ ‬حبيب‭ ‬وصلت‭ ‬لحد‭ ‬ظهورها‭ ‬حليقة‭ ‬الرأس‭ ‬فى‭ ‬حفل‭ ‬بالإمارات،‭ ‬بعدها‭ ‬خرجت‭ ‬فى‭ ‬لقاء‭ ‬تلفزيونى‭ ‬قالت‭ ‬فيه‭ ‬إنها‭ ‬ما‭ ‬زالت‭ ‬تحب‭ ‬حسام‭ ‬حبيب،‭ ‬لكن‭ ‬الحياة‭ ‬بينهما‭ ‬مستحيلة،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬أثار‭ ‬اندهاش‭ ‬رواد‭ ‬التواصل‭.. ‬وبكثير‭ ‬من‭ ‬التناقض‭ ‬تتبادل‭ ‬التصريحات‭ ‬وإطلاق‭ ‬رسائل‭ ‬بينهما‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الأغنيات‭.. ‬واتهام‭ ‬بعض‭ ‬الأطراف‭ ‬بأنها‭ ‬السبب‭.‬

واحتل‭ ‬الفنان‭ ‬مصطفى‭ ‬فهمى‭ ‬امحركات‭ ‬البحثب‭ ‬فى‭ ‬السوشيال‭ ‬ميديا‭ ‬عقب‭ ‬طلاقه‭ ‬غيابياً‭ ‬زوجته‭ ‬السابقة‭ ‬الإعلامية‭ ‬فاتن‭ ‬موسى،‭ ‬التى‭ ‬خرجت‭ ‬لتؤكد‭ ‬أنه‭ ‬استولى‭ ‬على‭ ‬متعلقاتها‭ ‬الخاصة‭ ‬من‭ ‬شقة‭ ‬الزوجية،‭ ‬ويرفض‭ ‬إعطاءها‭ ‬حقوقها،‭ ‬ليخرج‭ ‬الفنان‭ ‬عن‭ ‬صمته‭ ‬مُنذ‭ ‬أيام‭ ‬موضحاً‭ ‬بعض‭ ‬الحقائق‭ ‬حول‭ ‬سبب‭ ‬الطلاق،‭ ‬مناشداً‭ ‬النائب‭ ‬العام‭ ‬بالتدخل‭ ‬لوقف‭ ‬اتهامات‭ ‬طليقته‭.. ‬والأمر‭ ‬كله‭ ‬تحول‭ ‬إلى‭ ‬القضاء‭ ‬وبرامج‭ ‬التلفزيون‭.‬

أزمة‭ ‬الفنان‭ ‬رشوان‭ ‬توفيق،‭ ‬مع‭ ‬ابنته‭ ‬وحفيده‭ ‬أثارت‭ ‬الرأى‭ ‬العام‭ ‬بعد‭ ‬الوصول‭ ‬لساحات‭ ‬القضاء‭ ‬وتبادل‭ ‬اللوم‭ ‬والعتاب‭ ‬والاتهامات‭ ‬بين‭ ‬الجميع‭ ‬وبعد‭ ‬تدخل‭ ‬العقلاء‭ ‬تركوا‭ ‬الأمر‭ ‬للمحاكم‭ ‬وعدم‭ ‬الظهور‭ ‬بالبرامج‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬التهدئة‭.‬

ومازالت‭ ‬قضية‭ ‬المطربة‭ ‬الشعبية‭ ‬بوسى‭ ‬وزوجها‭ ‬السابق‭ ‬ومدير‭ ‬أعمالها‭ ‬وليد‭ ‬فطين‭ ‬مستمرة‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬اتهام‭ ‬بالتوقيع‭ ‬على‭ ‬شيكات‭ ‬دون‭ ‬رصيد،‭ ‬لترد‭ ‬هى‭ ‬برفع‭ ‬دعاوى‭ ‬قضائية‭ ‬اتهمته‭ ‬بخيانة‭ ‬الائتمان‭ ‬والتشهير‭ ‬بها‭.. ‬وبعد‭ ‬صدور‭ ‬عدة‭ ‬أحكام‭ ‬بالحبس‭ ‬ودعاوى‭ ‬لوقف‭ ‬تنفيذها‭ ‬مازالت‭ ‬الأزمة‭ ‬مستمرة‭.‬

‭ ‬ورغم‭ ‬أن‭ ‬قضية‭ ‬النسب‭ ‬والنفقة‭ ‬ومصروفات‭ ‬الأبناء‭ ‬بين‭ ‬الفنانة‭ ‬زينة‭ ‬والفنان‭ ‬أحمد‭ ‬عز‭ ‬احتلت‭ ‬مساحات‭ ‬طويلة‭ ‬فى‭ ‬صفحات‭ ‬الحوادث‭ ‬إلا‭ ‬أن‭  ‬مصروفات‭ ‬مدارس‭ ‬الطفلين‭  ‬مازالت‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬الحكم‭ ‬وإيقاف‭ ‬التنفيذ‭.‬

#مشاكل #أهل #الفن #على #صفحات #الحوادث

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد