- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

مكافآت أبطال الأولمبياد.. مال وشقق وسجق وبيتزا وسيارات | صحيفة الخليج

نال الرباع السوري معن أسعد 25 مليون ليرة سورية (8 آلاف دولار) بعد إحرازه برونزية وزن فوق 109 كلغ ضمن منافسات رفع الأثقال في أولمبياد طوكيو، بينما نالت الرباعة الفلبينية هيديلين دياز صاحبة أول ميدالية ذهبية أولمبية في تاريخ بلادها نحو 650 ألف دولار، إضافة إلى هدايا أخرى عبارة عن منزلين وسفرات سياحة مكافأة لها على إنجازها غير المسبوق، على الرغم من أن المنحة المالية محددة من اللجنة الأولمبية الفلبينية بنحو 200 ألف دولار.

أما الرباعة الهندية ميراباي تشانو، التي نالت فضية في طوكيو، فقد منحتها سلسلة دومينوز بيتزا بيتزا مجانية للأبد، بينما قالت سلسلة (آي.إن.أو.إكس) للعرض السينمائي إن تشانو لن يتعين عليها دفع ثمن أي تذكرة لمشاهدة الأفلام، علماً بأن الحكومة الهندية تمنح الفائز بالذهبية 160 ألف دولار.

هناك تباين واضح في مكافآت الفوز للرياضيين الحائزين ميداليات أولمبية بين دولة وأخرى، علماً بأن بعض الدول مثل بريطانيا والسويد والنرويج وكرواتيا، لا تقدم لأبطالها أي منح مالية.

وليس هناك سبب واضح في هذا التباين؛ بل يعود لرؤية كل دولة لأهمية الإنجاز الرياضي الأولمبي، والمفارقة أن المنح المالية تتصدرها دول آسيا، في حين أن الولايات المتحدة الأمريكية، التي تقود العالم، لا تمنح سوى 37 ألف دولار لصاحب الذهبية.

الصدارة لسنغافورة

تتصدر سنغافورة ترتيب الدول الأكثر منحاً للمال نظير الإنجاز (حسب اللوائح لكل لجنة أولمبية، ولا يشمل ذلك المكافآت والهدايا)، بواقع 737 ألف دولار لصاحب الذهبية، و369 ألفاً للفضية، و184 ألفاً للبرونزية، وتأتي دولة آسيوية أخرى في المركز الثاني، وهي إندونيسيا التي تمنح 500 ألف دولار لصاحب الذهبية، أما أذربيجان فتمنح 333 ألف دولار للذهبية، مقابل 300 ألف لكازاخستان، ومعظم رياضيي هذه الدول من النادر أن تحصل على ميداليات.

تفاوت عربي

عربياً، تتفاوت مكافآت الفوز للأبطال الأولمبيين، وتأتي الإمارات في المقدمة عربياً؛ حيث أقرت الهيئة العامة للشباب والرياضة منح صاحب الميدالية الذهبية مليون درهم(حوالي 270 ألف دولار).

وأقرت الكويت مبلغ 50 ألف دينار كويتي «نحو 150 ألف دولار » للذهبية، فيما يحصل الفائز على الميدالية الفضية على مبلغ 20 ألف دينار «نحو 60 ألف دولار»، والفائز ببرونزية على مبلغ 10 آلاف دينار «نحو 30 ألف دولار».

لكن هذه المكافآت قد لا تكون ثابتة؛ حيث إن فهيد الديحاني، الذي أهدى الكويت الميدالية الذهبية الأولى في تاريخها، ضمن منافسات «دبل تراب» في أولمبياد ريو 2006، فقد منحته الهيئة العامة للرياضة في الكويت مكافأة على شكل راتب شهري بقيمة 5 آلاف دينار (18 ألف دولار) لمدة 4 سنوات، ليصل المبلغ المدفوع إجمالي 840 ألف دولار.

أما الرامي عبدالله الطرقي الرشيدي، فقد تم منحه 100 ألف دولار وذلك بعد فوزه بالميدالية البرونزية في مسابقة الرماية (سكيت) ضمن منافسات أولمبياد طوكيو الحالي.

وتمنح المغرب جائزة مالية بقيمة 230 ألف دولار لصاحب الذهبية، و 120 ألف دولار للفضية، و60 ألف دولار للبرونزية. وحددت وزارة الرياضة في مصر مليون جنيه لكل رياضي يحصد ميدالية ذهبية، و750 ألف جنيه لمن يحصل على الميدالية الفضية، و500 ألف جنيه لمن يفوز بميدالية برونزية، كما تقرر تخصيص راتب شهر لهؤلاء الأبطال الأولمبيين مدى الحياة؛ حيث يحصل الفائز بميدالية ذهبية على 3500 جنيه شهرياً، و2500 جنيه لمن يحصد الفضية، و2000 جنيه لصاحب الميدالية البرونزية.

وتمنح تونس الرياضي، الذي يحقق الميدالية الذهبية حوالي 100 ألف دينار تونسي (40 ألف دولار )، والحاصل على الميدالية الفضية 75 ألف دينار (28 ألف دولار) أما الذي يحقق الميدالية البرونزية فيحصل على 50 ألف دينار (20 ألف دولار). أما في الجزائر، فيحق لكل رياضي ينال ميدالية ذهبية في الدورة الأولمبية، الحصول على مكافأة بقيمة 35 ألف دولار، إضافة إلى راتب شهري بنحو 1500 دولار لمدة 24 شهراً، أما صاحب الميدالية الفضية، فيحصل على مكافأة قدرها 30 ألف دولار وراتب قدره 1100 دولار لمدة 12 شهراً، بينما ينال صاحب البرونزية 25 ألف دولار وراتباً يبلغ 900 دولار لمدة 12 شهراً. ووضعت اللجنة الأولمبية الأردنية، مكافأة مالية بقيمة 100 ألف دينار (140 ألف دولار) للحاصل على ذهبية.

إيطاليا تتقدم في أوروبا

وتتصدر إيطاليا قائمة الدول الأوروبية الأكثر سخاء، مكافأة قيمتها 242 ألف دولار للبطل الذهبي، متقدمة على فرنسا التي تصرف 86 ألف دولار، وروسيا 80 ألف دولار.

وتتذيل دولة ترينيداد وتوباغو قائمة الدول التي تصرف مكافآت نظير الميدالية الذهبية؛ حيث اكتفت بمكافأة بين 1000 إلى 4 آلاف دولار.

عدد غرف حسب لون الميدالية في كازاخستان

لا تكون مكافآت الرياضيين فقط منحة مالية، بل تتعداها إلى مكافآت غريبة، حيث تقدم كازاخستان 300 ألف دولار منحة مالية لصاحب الذهبية، إضافة إلى شقق سكنية حسب لون الميدالية، فيحصل الفائز بذهبية على شقة من ثلاث غرف نوم، مقابل غرفتين للميدالية الفضية، وغرفة واحدة للبرونزية.

سجق مدى الحياة

تقدم شركة سجق في بيلاروسيا منذ عام 2008 وجبات مجانية مدى الحياة لأي رياضي يحصل على الميدالية الذهبية، أما كوريا الجنوبية، فتقدم هدية لا تقدر بثمن للفائزين بالميداليات الأولمبية، وهو شراء الوقت، حيث يخضع الأبطال لأربعة أسابيع فقط من التدريب العسكري الأساسي، بدلاً من سنتين إلزاميتين.

#مكافآت #أبطال #الأولمبياد #مال #وشقق #وسجق #وبيتزا #وسيارات #صحيفة #الخليج

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد