- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

“ملتقى الفن التشكيلي” في الأردن محو للأمية البصرية واكتشاف للمواهب |

عمان – استضاف “غاليري إطلالة اللويبدة” يومي الثامن والتاسع من يناير الجاري “ملتقى الفن التشكيلي” الذي كان عبارة عن ورشة في الفن الرابع بمشاركة اثني عشر فنانا من الأردن.

وشارك في الملتقى الفنانون: أحمد تركي، محمد صبح، زيد أبوعيسى، داليا أبوهنطش، فاتن الداود، ليلى الحاجبي وراما الأقرط.

واعتبر الفنانون الشباب المشاركون أن مثل هذه الملتقيات والورشات التدريبية تصقل مهارتهم وتضيف لهم وتمكنهم من تبادل الخبرات.

وقالت الفنانة ناديا الخطيب إن الملتقى منحها مساحة للالتقاء بزملاء تشاركهم الخبرات والمهارات، من خلال وجود ناظم وموجه يتابع مراحل تطور اللوحة منذ اللمسة الأولى للريشة.

ويرى الفنان جمال عقل أن فكرة إقامة ملتقيات الفن التشكيلي تعزز من قدرات الفنان وتسهم في إيجاد فضاءات لتبادل الخبرات والاطلاع على تجارب الزملاء من مختلف المدارس والتوجهات الفنية.

وأوضحت الفنانة زهر خالد أن تخصيص مساحات مشتركة وأجواء مهيئة لتنفيذ الأفكار الإبداعية يساعد على إذكاء روح الإبداع لدى الفنان ويسهم في تركيزه على تطويع الخيال في ما يرسم.

 وقال مؤسس “غاليري إطلالة اللويبدة” الفنان التشكيلي كمال أبوحلاوة إنه يسعى من خلال تنظيم هذه الملتقيات لمنح الفنانين الشباب فرصة الاختلاط مع من سبقوهم في التجربة، مبينا أن هناك موهوبين حقيقيين يحتاجون فرصة لإظهار إمكانياتهم، و”نحن نتيح أمامهم تعزيز قدراتهم عبر الاحتكاك الفني بينهم وبين الفنانين الكبار”.

ويسعى الملتقى لمحو الأمية البصرية، من خلال فتح المجال أمام أشخاص يرغبون في اكتشاف قدراتهم ومواهبهم في الفن التشكيلي لكنهم يخجلون من التعبير عنها.

#ملتقى #الفن #التشكيلي #في #الأردن #محو #للأمية #البصرية #واكتشاف #للمواهب

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد