- الإعلانات -

- الإعلانات -

ميزانية الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد لسنة 2020 تتراجع الى النصف مقارنة بالعام الماضي



قال رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد شوقي الطبيب، ان ميزانية الهيئة لسنة 2020 لم تتجاوز 4 مليون دينار أي ما يعادل نصف الاعتمادات المرصودة لها خلال العام المنقضي، وذلك في تصريح اعلامي أدلى به على هامش مشاركته  اليوم الخميس  13 فيفري 2020 بتونس في أشغال ندوة علمية حول “البحث العلمي ومكافحة الفساد”.
 
وأكد الطبيب، ان عدم استقرار ميزانية الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وتذبذبها من سنة الى أخرى ترتب عنه مجابهتها لصعوبات في الايفاء بالتزامتها المالية خصوصا تلك المتعلقة بتمويل مركز الدراسات والتكوين والمعلومات حول مكافحة الفساد التابع لها وأنشطة فروعها بالجهات ودعم منظمات المجتمع المدني، داعيا الحكومة المقبلة حال تشكيلها الى التراجع عن قرار خفض ميزانية الهيئة في اتجاه دعم استقرارها.
 
واعتبر أنه من الضروري أن تواصل الدولة توفير الدعم المالي والاستثمار بصفة مستقرة في مكافحة الفساد، مشيرا الى أن التعلل باكراهات المالية العمومية لا يمكن أن يمثل حجة لخفض الاستثمار في المجال في وقت تحتاج فيه البلاد الى مزيد دعم هيئات الرقابة وتطبيق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.
وقال ان المعايير الدولية تنصص على ضرورة الاستثمار في مجال مكافحة الفساد بقيمة 5 دولار أمريكي عن كل مواطن، مشيرا الى أن استثمار دولار واحد في مجال مكافحة الفساد يترتب عنه توفير عائدات بقيمة 145 دولار امريكي.


المصدر


الصورة من المصدر : www.akherkhabaronline.com


مصدر المقال : www.akherkhabaronline.com


يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد