- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

هنيدي خجل منها ورمضان نادم عليها… قبلات السينما المصرية بين القبول والرفض

اجتمع الجمهور على مشاهدة قصص الحب الخالدة الحالمة في أفلام الزمن الجميل في السينما المصرية، وظلّت أحداثها عالقة في أذهاننا، وباختلاف القصة والمشاهد والأحداث التي تتناول تفاصيلها، إلّا أنّ النهاية كانت متشابهة إلى حد كبير، ويسدل الستار بأحداث سعيدة للحبيبين تتوّجها قبلة رومانسية بينهما في المشهد الأخير.

وأصبح تناول القائمين على بعض الأفلام لهذه المشاهد أكثر جرأة وإثارة عن السابق، وبات يصاحبها تفاصيل اعتبرها المشاهد العربي غير ملائمة، ما جعل الجمهور يعترض عليها ويهاجمها بشدّة.

وخرجت تصريحات عدّة لبعض المشاهير حول مشاهد القبلات، إذ أكّد بعضهم ندمهم على تجسيدها.

وكان محمد هنيدي من أبرز الفنانين الذين أعربوا عن خجلهم من القيام بهذه المشاهد، وصرّح خلال لقاء له مع الإعلامية وفاء الكيلاني، أنّه يشعر بالخجل عندما يشاهد زملاءه في الوسط وهم يجسّدون القبلات على الشاشة، بل ويسألهم هل هذه القبلات حقيقية؟

وأوضح أنّ السبب الحقيقي وراء عدم تجسيده أي مشهد به قبلات طوال مسيرته الفنية، أنّه يخجل من ذلك للغاية.

أما الفنان محمد رمضان فقد أعلن بكل صراحة عن ندمه على تجسيد مشهد القبلة المثير في فيلم “احكي يا شهرزاد”، وقال: “القبلة أخطر من البلطجة”.

فيما قالت الفنانة عبير صبري، إنّه أصبحت لديها خطوط حمراء فى حياتها، على عكس بدايتها التي اتسمت بالجرأة أكثر في محاولة لإثبات نفسها، واتباع تعليمات المخرجين.

وأضافت في تصريحات تلفزيونية: “الآن أقرأ السيناريو ومن الممكن أن أرفض أي أدوار جريئة وأي مشهد فيه قبلة وملابس جريئة وغير ذلك”.

وتابعت: “قناعتي الآن أن أختار بعض الأدوار وأرفض الآخر، ولدي الآن عائلتي وزوجي، لذلك الاختيار مهم”.

كما أعلن الفنان أحمد زاهر، عن رفضه أي مشاهد بها قبلات أو غيرها من الأشياء المثيرة، وأعرب عن استيائه منها وعدم قبوله تجسيدها لأنها ستكون سيئة جارية بعد وفاته.

وأثار الفنان يوسف الشريف جدلاً عندما صرّح منذ فترة برفضه ملامسة أي فنانة خلال أعماله، كما يرفض القبلات والأحضان والمشاهد المثيرة، ما فتح عليه النار من بعض زملائه في الوسط الفني، ومنهم من هاجمه مثل الفنانين خالد سرحان وإلهام شاهين وغيرهما.

#هنيدي #خجل #منها #ورمضان #نادم #عليها #قبلات #السينما #المصرية #بين #القبول #والرفض

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد