- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

وعود بإنهاء أزمة الديون الليبية

محمد أبو الغنم

عمان- قال رئيس لجنة المتضررين من الديون الليبية محمد سنان ان حل ازمة الديون على الحكومة الليبية باتت على جدول السفير الليبي في عمان.
وأكد سنان، ان السفير الليبي في عمان عبد الباسط البدري وعد اللجنة مؤخرا ببدء حل ومناقشة ازمة الديون الليبية خلال الاسبوع المقبل.
وأضاف ان السفير سيقوم بمتابعة الديون المالية على المرضى الليبيين منذ العام 2011، والتي رتبت عليهم مبالغ مالية ضخمة بدل علاج واقامة وغيرها من الكلف التي تحملها الكثير من العاملين في قطاع الفنادق والشقق الفندقية اضافة إلى القطاع الصحي.
وبين سنان ان تنفيذ وعد السفير سيكون بمثابة انقاذ للمتضررين من ازمة الديون في جميع القطاعات والذين يعانون من ازمات مالية أثقلت كاهلهم ودفعت بجزء منهم إلى السفر خارج البلاد، اضافة إلى ان جزءا آخر من المتضررين تعرض إلى قضايا مالية في المحاكم جراء عجزه عن السداد وعدم قدرته على تسديد التزاماته.
وثمن سنان موقف السفير الليبي في عمان عبد الباسط البدري لاهتمامه بحل هذه الازمة واصراره على اغلاق الملف وطويه، من خلال دفع الديون على مواطنيه.
ويذكر أن الديون الليبية هي لأكثر من 140 منشأة سياحية ما بين فنادق وشقق فندقية، بالإضافة إلى مطاعم ومكاتب سياحة وسفر، وأن الحكومة الليبية قامت منذ العام 2018 بدفع كل المستحقات المالية لكل من تونس ومصر، إضافة إلى تركيا وألمانيا.
ويشار إلى أن عشرات من أصحاب المنشآت السياحية المتضررين من الديون الليبية نفذوا العام 2019 عدة اعتصامات أمام السفارة الليبية في عمان مطالبين الجانب الليبي بدفع ما ترتب عليهم من مستحقات مالية، بالإضافة إلى مطالبة الحكومة بالتدخل لإنهاء هذا الملف. فيما تقدر قيمة ديون الجانب الليبي للمستشفيات والقطاع السياحي أكثر من 250 مليون دولار.

#وعود #بإنهاء #أزمة #الديون #الليبية

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد