- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

وقفات مساندة للقضية الفلسطينية في عدد من الولايات

بدعوة من الإتحاد المدني التونسي لمناهضة التطبيع (شبكة من منظمات المجتمع المدني من بينها جمعيات ناشطة في دعم القضية الفلسطينية) نفذ العديد من المواطنين وقفة إحتجاجية بساحة القصة أمام قصر الحكومة تنديدا بالاعتداءات الإسرائيلية ودعما الانتفاضة الفلسطينية والمقاومة. ورفع المشاركون في الوقفة عديد اللافتات والشعارات ضد اعتداءات الاحتلال الأسرائيلي على الفلسطينين، ويذكر أن أرملة الشهيد محمد الزواري حضرت الوقفة الاحتجاجية.  وفي مدينة سيدي بوزيد انتظمت اليوم وقفة مساندة بساحة الشهيد محمد البوعزبزي ومسيرة شعبية جابت الشارع الرئيس لمدينة المكناسي  نصرة للقضية الفلسطينية وللفلسطينيين بمشاركة عدد من  مكونات المجتمع المدني بالجهتين للتنديد بالانتهاكات الخطيرة التي يتعرض إليها المسجد الأقصى والغارات الصهيونية على الأراضي الفلسطينية والتي أسفرت عن  سقوط عدد كبير من الشهداء الابرياء  ونظم الاتحاد الجهوي للشغل بقبلي   وققة احتجاجية   ثم مسيرة جابت شوارع المدينة احتجاجا على عصابات الإرهاب الصهيونية ومجازرها في حق شعب فلسطين عامة وفي غزة والقدس  خاصة رافعين شعارات “لبيّك يا أقصى…لبيك يا غزة …لبيك يا فلسطين ” وفي صفاقس نظمت عدة قوى وجمعيات بالمجتمع المدني وقفة احتجاجية ويوم غضب جهوي دعما لصمود الشعب الفلسطيني في وجه قمع الآلة العسكرية الصهيونية وتنديدا بتهويد القدس وتشريد المقدسيين ودعما لصمود اهالي قطاع غزة امام العدوان البربري الذي يشنه الاحتلال الصهيوني منذ أيام على القطاع المحاصر . وتزامنت هذه الوقفة مع الذكرى 73 لنكبة فلسطين التي يحييها الفلسطينيون يوم 15 ماي من كل سنة. ومن ناحيته دعا الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس الى تنفيذ  تجمع امام مقر الجهوي يوم الثلاثاء 18 ماي 2021 على الساعة الثالثة مساء انتصارا لقضية فلسطين المركزية وعاصمتها القدس الشريف ودعما لصمود أبطال حي الشيخ جراح  والمرابطين بالقدس  ومساندة للمقاومة الفليطينية بغزة رمز العزة.

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد