- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

يوغا تحت القبة و«فن الحين» في «اللوفر أبوظبي»

دعا متحف اللوفر في أبوظبي زواره إلى الاستمتاع بجلسة هادئة في أحد أكثر المواقع إلهاماً في العالم. وتساعد جلسات اليوغا تحت قبّة اللوفر أبوظبي على إراحة الذهن وإيجاد الهدوء الداخلي.

وتعتبر هذه القبة الشهيرة التي صممها المهندس المعماري جان نوفيل مساحة تجمع الطاقة من الشمس والبحر والرمال والرياح، وفيها مناخ محلي خاص بها وبيئة فريدة من نوعها لتستمد منها طاقة الشفاء من الطبيعة والفن.

ويمكن للزوار الاستمتاع بجلسات يوغا التي تأخذ روادها إلى عالم من الهدوء والسكينة بينما يستمع الضيوف إلى قائمة موسيقية «تأمّل واسترخِ» على منصة “أنغامي”.

كذلك أطلق متحف اللوفر أبوظبي، بالتعاون مع العلامة التجارية السويسرية لصناعة الساعات ريتشارد ميل، معرض «فن الحين»، يترافق مع جائزة ريتشارد ميل للفنون، وذلك بهدف تعزيز الفن المعاصر.. لذا أنشأ المتحف منصة جديدة للفنانين لتكون أشبه بمساحة للتعبير عن أنفسهم لكي تصل أصواتهم وأعمالهم إلى العالم أجمع.

تمثل النسخة الأولى من هذا المعرض مفاهيم الذاكرة والزمان والمكان محور الإطار السردي لمتحف اللوفر أبوظبي.. إذ نرى في جميع أنحاء قاعات العرض كيف تلعب الذاكرة دوراً بارزاً في تشكيل الهوية الجماعية، مما يتيح المجال لسرد القصص، ويعطي حيّزاً للأفراد والمجتمعات لإيجاد ما تبحث عنه.

تبدأ القصة التي يرويها متحف اللوفر أبوظبي من عصر ما قبل التاريخ وتستمر حتى يومنا هذا حيث يتسارع الوقت وتتقارب المسافات. ففي عالمنا المعاصر، حيث يلتقي الماضي بالحاضر والمستقبل، أصبحت العلاقة بين الذاكرة والمكان أكثر تعقيداً.

#يوغا #تحت #القبة #وفن #الحين #في #اللوفر #أبوظبي

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد