- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

113 استقالة دفعة واحدة.. شقاق جديد يصيب النهضة في تونس

png;base64,iVBORw0KGgoAAAANSUhEUgAAAAEAAAABCAQAAAC1HAwCAAAAC0lEQVR42mNkYAAAAAYAAjCB0C8AAAAASUVORK5CYII=

حركة النهضة في تونس تتعرض لضربات متتالية


© AFP
حركة النهضة في تونس تتعرض لضربات متتالية


في شقاق جديد يصيب حركة النهضة في تونس، تقدم 113 من أعضاء الحزب باستقالاتهم بشكل جماعي، حسبما أفادت مصادر “سكاي نيوز عربية”، السبت.

وكان من بين موقعي بيان الاستقالة، قيادات من الصف الأول على غرار عبد اللطيف المكي وسمير ديلو ومحمد بن سالم، وعدد من أعضاء مجلس النواب المعلق مثل جميلة الكسيكسي والتومي الحمروني ورباب اللطيف ونسيبة بن علي.

أخبار ذات صلة

كما شمل البيان عددا من أعضاء المجلس الوطني التأسيسي مثل آمال عزوز، وبعض أعضاء مجلس الشورى الوطني ومجالس الشورى الجهوية والمكاتب الجهوية والمحلية.

وكان السبب في الاستقالة وفق المصادر، “الاعتراف بالفشل في إصلاح الحزب من الداخل، والإقرار بتحمل القيادة الحالية المسؤولية عما وصلت إليه الحركة من عزلة”.

تدابير جديدة تتيح لسعيّد إصدار التشريعات بمراسيم رئاسية

التالي في المشاهدة

التالي

التالي

ومن بين الأسباب أيضا، تحمل النهضة “قدرا مهما من المسؤولية عما آلت إليه الأوضاع في تونس من ترد بشكل عام”، مما استدعى تدخل الرئيس قيس سعيّد قبل أسابيع بقرارات وإجراءات استثنائية.

وقرر سعيّد أواخر شهر يوليو الماضي، إقالة حكومة هشام المشيشي، وتعطيل عمل البرلمان الذي كان تحت سيطرة النهضة، ويترأسه راشد الغنوشي زعيم الحركة.

#استقالة #دفعة #واحدة #شقاق #جديد #يصيب #النهضة #في #تونس

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد