- الإعلانات -

- الإعلانات -

«14/11».. الصراعات اليومية في تونس على خشبة المسرح (خاص)

أبدع المخرج المسرحي التونسي معز القديري في مسرحيته الجديدة “14/11″ التي قدمها على خشبة مسرح الأوبرا بتونس أمام جمهور غفير.

والمسرحية مقتبسة من مسرحية ”ذهان 4:48” للكاتبة المسرحية سارة كين.و”14/11″ من تمثيل مروان الميساوي وهيثم المومني ومن إنتاج مسرح أوبرا تونس، وسينوغرافيا لصبري العتروس ونص لهيثم مومني.
المسرحية تغوص في خبايا النفس المكتئبة وتنقل للمتفرج معاناة المكتئبين وصراعاتهم اليومية للنجاة.
ويجسد أدوار هذا العمل شخصيتان تنقلان على مدار المسرحية تقلبات مزاجية حادة بين القوة والضعف والحب والكراهية. مشاعر متناقضة عبر عنها العقل والقلب لتتسم الأحداث بطابع سوداوي قاتم.وقال معز القديري لـ”العين الاخبارية” إن نص هذه المسرحية نابع من الواقع الاجتماعي البحت فهو يتحدث عن الاكتئاب بكل أشكاله المتنوعة، مضيفا: “حاولنا أن نجتهد في كتابة مسرحية خارج نطاق المنطق المتعارف عليه”.
وتابع: “هذا العمل المسرحي تجريبي سوسيولوجي (اجتماعي) بالأساس يغوص في عوالم النفس البشرية وبتعقيداتها وصراعاتها”.ويرى أن الحالة السيكولوجية التي يعيشها العالم الناتجة عن غياب للرؤية والثوابت وتنامي الأزمات الأخلاقية والمالية والمعنوية دفعته إلى الاشتغال على هذا العمل المسرحي.
وأوضح أن المسرحية تطرح مجموعة من التساؤلات التي تدور حول ماهية الإنسان وعن الوعي واللاوعي وتبرير الفعل والذاكرة والنسيان.
وعن نجاح العمل، أكد القديري أن الجمهور التونسي يستهلك الأعمال المسرحية التجارية لكنه في المقابل يقبل جدا على المسرحيات عميقة الطرح مضيفا أن الجمهور التونسي أثبت بأنه لديه من المرجعيات والخبرات أن يفكك أي عمل مسرحي مهما كانت صعوبته.
وأكد أن المقيم الوحيد لأي عمل فني هو الجمهور حيث إن الإقبال الجيد يعني مباشرة إعجابه بالعمل المسرحي.
ومعز القديري هو مخرج وممثل وكوميدي وأستاذ مسرح ومدرب تونسي. aXA6IDJhMDI6NDc4MDoxOjU2NTowOjNhZGQ6MmZkMToyIA== جزيرة ام اند امز US

#الصراعات #اليومية #في #تونس #على #خشبة #المسرح #خاص
تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد