- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

- الإعلانات -

300 مليون يورو من البنك الأوروبي لكهرباء تونس

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، عن تقديم حزمة تمويل بقيمة 300 مليون يورو إلى الشركة التونسية للكهرباء والغاز لدعم استقرار قطاع الطاقة في تونس خلال جائحة فيروس كورونا على المدى المتوسط.
وأوضح البنك الأوربي لإعادة الإعمار، في بيان صحفي  أن هذا البرنامج يساعد الشركة التونسية للكهرباء والغاز على تنفيذ خارطة طريق طموحة لإصلاح الشركات والمناخ والتي من شأنها أن ترسي التحول نحو شركة أكثر استدامة وكفاءة.وأضاف أن الحزمة تتكون من تسهيلين، الأول هو تسهيل فوري بقيمة 100 مليون يورو لتحقيق الاستقرار في حالات الطوارئ في إطار برنامج دعم البنية التحتية الحيوية التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والثاني هو تسهيل يصل إلي 200 مليون يورو للمساهمة في إعادة تمويل الالتزامات القصيرة والمتوسطة الأجل للشركة التونسية.ويقدم الاتحاد الأوروبي، منحة استثمارية تصل إلى 20 مليون يورو لتمويل تنفيذ نظام تخطيط موارد المؤسسة، وهي خطوة ضرورية نحو تحديث الشركة، كما يقدم مرفق البيئة العالمية منحة تصل إلى 400 ألف يورو في إطار برنامج نقل التكنولوجيا البيئية التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والذي يركز على تعزيز الاستثمارات في معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة التدوير.وأشار البنك الأوربي، إلي أن حزمة التمويل هذه مصحوبة بخارطة طريق مفصلة للإصلاح واستدامة الطاقة تهدف إلى تحسين الحوكمة المؤسسية وحوكمة المناخ في الشركة بما يعزز الإدارة المالية والشمول لدعم تكافؤ الفرص والتطوير الوظيفي للنساء والشباب المهنيين.وتتضمن خارطة الطريق حزمة شاملة من التعاون التقني ومنح الاستثمار تتكون من 2.5 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي، و75,000 يورو من مرفق البيئة العالمي، و1.2 مليون يورو من أمانة الدولة للشؤون الاقتصادية السويسرية، و140 ألف يورو من الحساب المتعدد المانحين لدول جنوب وشرق البحر المتوسط التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (أستراليا، فنلندا، فرنسا، ألمانيا، إيطاليا، هولندا، النرويج، اسبانيا، السويد، الصين تايبيه، المملكة المتحدة) و200,000 يورو من الصندوق الخاص للمساهمين في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.والشركة التونسية للكهرباء والغاز هي شركة الكهرباء والغاز الوطنية المملوكة للدولة في تونس. تأسست الشركة في عام 1962، وهي تنتج وتوزع الكهرباء والغاز الطبيعي، وتقتصر مشاركتها في سلسلة قيمة الغاز على توزيع الغاز واستخدامه لتوليد الكهرباء. كما أنها المشتري الوحيد لإنتاج القطاع الخاص من الطاقة المتجددة في البلاد.ويدعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إزالة الكربون من قطاع الطاقة التونسي من خلال تقديم تدابير حوكمة قوية لإدارة المناخ والمشاركة في السياسات لدعم برامج الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتعزيز الوضع المالي للشركة التونسية للكهرباء والغاز.ومنذ بدء عملياته في تونس في عام 2012، استثمر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ما يقرب من 1.2 مليار يورو في 52 مشروعاً للقطاعين العام والخاص في البلاد.
اقرأ أيضا البنك الأوروبي لإعادة الإعمار يوافق على عضوية الإمارات 

تابعوا Tunisactus على Google News

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد